ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
الجهود للافراج عنهم فشلت
السلطات المصرية تعتقل 7 حجاج في قضية اكتشاف "حقيبة متفجرات"
24/09/2016 [ 10:30 ]
تاريخ اضافة الخبر:

فلسطين برس.

أكدت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية في قطاع غزة، اليوم السبت، الأنباء التي تحدثت عن احتجاز السلطات المصرية لسبعة حجاج في مطار القاهرة خلال عودتهم من الديار الحجازية، ومنعهم من دخول قطاع غزة.

وأوضح مدير دائرة الحج بالوزارة عادل الصوالحة في تصريحٍ صحفي، أن السلطات المصرية أوقفت على مدار الأيام الثلاثة التي شهدت عودة الحجاج، سبعة منهم، ومنعتهم من العودة، دون أن توضح أسباب احتجازهم.

وذكر لـ"الرأي"، أن احتجاز الحجاج كان منذ اليوم الأول لعودتهم، ولم تفلح كل تدخلات ومحاولات الوزارة لدى الجانب المصري، للسماح لهم بالعودة لغزة، مشيراً إلى أن السفارة الفلسطينية في القاهرة وعدت بدورها بالإفراج عن المحتجزين خلال اليوم الثالث من عودة الحجاج، إلا أن جهودها على ما يبدوا لم تفلح.

وقال: إن احتجاز الحجاج السبعة يحتاج إلى تدخل من قبل المستوى السياسي، كون الوزارة لم تستطيع التوصل لحل مع المصريين للإفراج عنهم.

ودعا الصوالحة مصر للإفراج عن الحجاج السبعة، والسماح لهم بالعودة لذويهم الذين ينتظرونهم منذ أيام بغزة.

ويعتقد بحسب مصادر مصرية  أن الأمر مرتبط بإعلان مصادر أمنية مصرية مسؤولة بمطار القاهرة يوم الخميس الماضي العثور على حقيبة تحتوى على "دوائر كهربائية لتفجير العبوات الناسفة عن بعد" ضمن أمتعة حجاج غزة القادمين من السعودية في طريقهم إلى القطاع عبر منفذ رفح البرى.

وقالت المصادر حينها إنه وأثناء إنهاء إجراءات الإفراج الجمركي عن حقائب مجموعة من الحجاج الفلسطينيين القادمين من المدينة المنورة للتوجه إلى غزة عبر منفذ رفح البري، تم الاشتباه في محتويات حقيبة عليها ملصقات وصول من قطر وليس السعودية.

وحسب المصادر، تبين وجود كمية من الدوائر الكهربائية التي تستخدم في تفجير العبوات الناسفة عن بعد، وتم إبلاغ الأجهزة الأمنية والتي بدأت تحقيقا موسعًا لمعرفة ملابسات وجود الحقيبة بأمتعة حجاج قطاع غزة.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع