ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
ادارة شركة جوال هي الاسوء وهي عنوان اشكاليات مجموعة الاتصالات
03/10/2015 [ 21:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

كتب هشام ساق الله – سالني احد الاخوه عن رايي في شركة زين الاردنيه بعد 5 شهور من تجربة خدماتها مضطرا بسبب سوء ادارة شركة جوال وعدم توجهها لي باي خطوه وضربها عرض الحائط لزبون مشترك لديها منذ تاسيسها ومصنف انه ذهبي بلس ومتميزلت له ان خدمات شركة جوال افضل من زين وغيرها رغم ان شركة زين اسعارها منخفضه .

استغرب الشاب اني اتحدث بشكل ايجابي عن شركة جوال قلت له انا اقول الحقيقه وانا مضطر للتعامل مع شركة زين الاردنيه بسبب اني اخوض معركة جكر ضد جوال وشخصيتي وتجربتي لاتسمح لي بالتراجع او الصراغ في غض الاصابع بيني وبين شركة جوال السيئة وخاصه ادارتها المتغطرسه اعرف اني مش بقوة وامكانية شركة جوال ومجموعة الاتصالات ولكن هناك من يقول لا لهذه الغطرسه وهذا الاحتكار الغير محترم للخدمات المهمه والضروريه .

نعم بقاء قضيتي ومشكلتي مع شركة جوال هو فشل حقيقي لشركة جوال وادارتها في قطاع غزه او الضفه الغربيه فشل ذريع انهم لم يستطيعوا حل الاشكاليه معي كمواطن رغم اني دفعت كل ما علي من استحقاقات لهذه الشركه كلما مررت على اعلانات شركة جوال اقول بدل الاعلانات في الشوارع والطرقات حلو مشاكلكم مع الكثير من زبائنكم .

اقول لقراء مدونتي مشاغبات هشام ساق الله شركة جوال شركه جيده بعيدا عن اسعارها العاليه جدا مقارنه مع الشركات الاخرى لكن فيها جوانب كثيره ايجابيه افضل بكثير من كل الشركات ولكن المشكله تكمن بسوء ادارتها وغطرستهم اللامتناهيه من الغرور والكبر وهو ماسيقتلها مستقبلا وينهي دورها .

اعلم ان ادارة شركة جوال تتعامل معي بانتقام وان من يقف على راسها يتعامل معي على اني عدو له ولشركته لذلك لن اتراجع عن خطواتي ولن اعود لشراء خدمات شركة جوال رغم كل الصعوبات فالموضوع بالنسبه لي اصبح قضية مبدا ونضال اتمسك به .

سالني صديقي كيف تقيم ادارة شركة جوال قلت لهم صفر بامتياز فهذه الشركه لاتستطيع حل مشكله مع زبون واحد فكيف حين ياتي منافس لهذه الشركه يقدم خدمات ارخص منهم ويقدم تعامل مع المواطنين باحترام اكيد لن يستطيعوا مواجهة عروض أي شركة قادمه .

افكر بتصعيد خطوتي واضع اعلان على سكوتري الجوال الذي يلف مدينة غزه ضد شركة جوال كنوع من الدعايه المضاده وزيادة عدد الجمهور الغير راضي عن اداء شركة جوال ولكي يعرف كل المواطنين اكثر من قراءة المدونه ان هناك من لايستسلم لسياسة شركة جوال السيئة السيط والسمعه .

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع