ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
مصطفى: عطاءات تطوير بترول الضفة جاهزة وندرس استخراجه بغزة
04/03/2014 [ 11:27 ]
تاريخ اضافة الخبر:

فلسطين برس,

قال نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية د. محمد مصطفى ان زيارة سمو الأمير وليد بن طلال الى فلسطين جاءت بدعوة من الرئيس محمود عباس للإعراب عن التقدير من دور سموه ودور السعودية في دعم الشعب الفلسطيني.

واوضح د. مصطفى في تصريحات لإذاعة موطني اليوم الثلاثاء، ان هذه الدعوة للأمير طلال تأتي في سياق تقدير الرئيس والقيادة والشعب الفلسطيني لجهود الامير في دعم الاقتصاد الفلسطيني وعملية التنمية الشاملة التي من شأنها ان تعزز صمود الفلسطيني على ارض وطنه، وتسهم في بناء مؤسسات الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.

واشار ان هذا التقدير هو ايضاً تعبير حقيقي عن شكر الرئيس والقيادة والشعب الفلسطيني للاشقاء في المملكة العربية السعودية على دعمها السياسي والاقتصادي المتواصل لشعبنا وقضيتنا الوطنية العادلة.

وبخصوص العطاء الذي ستطرحه الحكومة الفلسطينية لتطوير مصادر البترول في الضفة، قال د مصطفى ان الحكومة قامت بجهد مهني من أجل تحضير وثائق العطاء بطريقة تتناسب مع أهمية هذا المشروع ومن اجل ضمان الشفافية العالية في عملية طرح العطاء.

وكشف د.مصطفى انه قد تم تكلف لجنة وزارية من الحكومة مشكلة من عدد من الوزراء عملت على مدى اشهر وبمساعدة ودعم استشارات عالمية فنية وقانونية بهدف الوصول الى هذه المرحلة (مرحلة الوثائق)، وهي جاهزة اليوم ومدققة من قبل هذه اللجنة والخبراء الدوليين وتم تقديمها الى مجلس الوزراء من اجل الموافقة عليها ونشرها رسمياً.

وقال د. مصطفى ان الجانب الفلسطيني من الطبيعي ان يتوقع العقبات والمعوقات، فالجانب الاسرائيلي لا يريد لنا ان نتقدم ونتطور، ولكن لدينا إصرار لحصول شعبنا على حقوقه كاملة في مصادره الطبيعية .

ونفى د. مصطفى صحة المعلومات التي نشرتها وسائل اعلام تابعة لحماس ان يكون هناك تواجد للغاز الطبيعي على شواطئ قطاع غزة، وقال" إن المعلومات المتوفرة لدينا والتي تشير الى وجود الغاز على عمق آلاف الأمتار تحت البحر واننا ندرس وندقق اذا كان بالإمكان استخراجه.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع