ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
المركز الوطني للتأهيل المجتمعي ينظم احتفالا بمناسبة يوم المرأة العالمي
12/03/2011 [ 22:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

غزة - فلسطين برس : نظم المركز الوطني للتأهيل المجتمعي احتفالا بمناسبة اليوم العالمي للمرأة تحت مسمى مناهضة التمييز وانتهاكات حقوق الإنسان ضدا لنساء والأطفال ذوي الإعاقة ، وذلك في فندق القدس الدولي بمدينة غزة صباح اليوم.

وحضر الاحتفال العشرات من السيدات المعاقات والأطفال المعاقين من مختلف مناطق محافظات غزة.

وتحدث السيد خالد أبو زيد رئيس المركز الوطني السابق عن واقع المرأة في غزة ، موضحا دورها البارز في محطات النضال الفلسطيني المختلفة

وأشار زيد أن هناك حسب الإحصاءات أكثر من 73 ألف معاق ومعاقة في مدينة غزة وبحاجة للمزيد من الخدمات والاحتياجات الخاصة.

من جهتها شكرت السيدة بشرى سحويل الاتحاد الأوروبي الممول لهذا الاحتفال ، ولمشروع مناهضة التمييز ضد النساء والأطفال المعاقين.

وتطرقت سحويل إلى الدور الريادي للمرأة الذي يجب أن تعتز به ، مضيفة أن المرأة الفلسطينية لا تزال تدفع الثمن الباهظ في مسيرة النضال الوطني .

وأشارت سحويل أن دور المرأة الفلسطينية المعاقة في غزة يجب أن يعزز من جميع الجهات سياسيا واجتماعيا .

وتخلل الاحتفال عرض تجربة للسيدة المعاقة إيمان نصرالله وكيفية تحديها للإعاقة من بداية مرضها حتى الآن.

من جهته شكر الأستاذ أيمن فتحية ممثلا لاتحاد الأوروبي المركز الوطني للتأهيل المجتمعي على تنظيم هذا الاحتفال.

وأضاف فتحية أن الفئة المستهدفة من ذوي الإعاقة كانت متواجدة بالمؤتمر وهذا مايحسب للمركز الوطني للتأهيل المجتمعي .

وقال فتيحة إن الاتحاد الأوروبي يسعى لحماية حقوق الإنسان والديمقراطية بحيث أنها قيم جوهرية للاتحاد  الأوروبي.
 

وأشار فتيحة أن الاتحاد الأوروبي يعزز جميع الحقوق الخاصة بالفئة المعاقة  وذوي الاحتياجات الخاصة.

وحول المشروع تحدثت مديرة المشروع السيدة فاطمة الغصين عن نشاطات المشروع ، قائلة إن المشروع سينفذ على مدى 24 شهر بتكلفة 95 ألف يورو.

وقالت غصين إن هناك عدة انشطة واحتفالات ولقاءات وعيادات وبرامج ستنفذ خلال السنتين للوصول لاكبر كم من الفئة المستهدفة.

وتخلل الاحتفال عرض دبكة لذوي الاحتياجات الخاصة ، إضافة إلى تكريم خمسة معاقات من قبل المركز الوطني

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع