ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
رداً على الشيخ صرصور- الرئاسة تنفي مماطلة الرئيس للقائه
13/08/2013 [ 10:17 ]
تاريخ اضافة الخبر:

فلسطين برس.

نفت الادارة العامة للاتصال والتواصل في مكتب الرئيس محمود عباس، تلقيها لأي طلب مكتوب أو هاتفي من قبل رئيس حزب الوحدة العربية - الحركة الإسلامية ورئيس القائمة الموحدة والعربية للتغيير الشيخ ابراهيم صرصور لعقد لقاء الرئيس مع النواب العرب ومع ممثلين عن أهالي أسرى الداخل، للتباحث في كثير من القضايا المتعلقة بأسرى الداخل عموما، والقدامى منهم ( قبل أوسلو ) خصوصا على ضوء المفاوضات مع الإسرائيليين.

وأكدت الدائرة أن قضايا الأسرى الفلسطينيين عامة وأسرى الداخل خاصة على رأس أولويات الرئيس، ويبرز ذلك من خلال تأكيده الدائم على أن حل قضية الأسرى هي الشرط الأساسي للتوصل الى أي اتفاق مع الاسرائيليين في ظل عملية السلام.

وأشارت الى أن الرئيس دائم الاطلاع على قضايا الأسرى من خلال لقاءاته المتواصلة مع وزير الأسرى ونادي الأسير ومتابعته الحثيثة لأوضاعهم في سجون الاحتلال.

وأكدت أن مقر الرئاسة مفتوح دائما لذوي الأسرى، مشيرة الى اللقاءات المتواصلة للرئيس مع ذوي الأسرى والأسرى المحررين.

وأشارت الادارة أن تعليق صرصور على زيارة فنانة عربية الى فلسطين واستقبال الرئيس لها بناءً على طلبها هو أقل واجب نؤديه لمن يتحدى أصحاب الدعاوى الذين يحرمون زيارة فلسطين. 

وكان الشيخ صرصور قد قال ان الرئيس عباس التقى الفنانة اصالة نصري ويماطل في لقاء النواب العرب.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع