ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
عيب مكفي حلو موضوع متقاعدي منظمة التحرير الفلسطينيه
31/05/2011 [ 21:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:
بقلم: كتب / هشام ساق الله

 مات عدد منهم ممن ينتظرون انهاء مشكلتهم متقاعدي منظمة التحرير الفلسطينيه على الكادر المدني ولازال عدد منهم ينتظر ان تحل قبل ان ينتقل الى رحمه الله وعدد منهم لديهم واسطات كبيره تدخلت تنظيماتهم و المتنفذين فيها وانهوا تلك الاشكاليه وعدد كبير لايوجد لديهم واسطات ينتظروا ومابدلوا تبديلا .

 
حدثني اخ عزيز عليا انه ينتظر منذ اكثر من ستة سنوات ان تحل اشكالية التقاعد الخاصه به كونه تم تعيينه على كادر احدى الوزارات المدنيه وحين بلغ سن التقاعد تم احالته للتقاعد وعدم احتساب سنوات منظمة التحرير له السابقه رغم انه كان يتقاضى مخصصات من مالية منظمة التحرير بشكل دائم ومنتظم ومستمر ولم يتم احتساب تلك السنوات ولم يتقاضى راتب عن عشرين شهر بشكل مستمر مما ادى الى ان اصبح مديون لكل الناس وحين تم التوصل الى حل وصل تم احتساب مدة الانتفاضه الاولى لكادر الاراضي المحتله واصبح يتقاضى راتب قليل لايكفيه لا هو ولا اسرته بعد الخصومات لايكفيه  .
 
هؤلاء المظاليم الذين ينتظرون قرار وجاهيا بحل اشكاليتهم بعد ان طرقوا كل ابواب القيادات التي تاتي الي القطاع او المقيمه فيه ولم يتم تلبية نداء الا عدد قليل منهم وانهاء اشكالياتهم وهؤلاء الذين لم يتم انهاء قضاياهم يقولون ياعمي شكلوا لجان تدرس ملفات كل واحد منا حتى يتم انصافه والذي باعد حل قضيتهم سنوات الانقسام العجفاء التي عاشها القطاع المحروم من أي اب يقوم بالدفاع عن مصالح ابنائه الذين اعياهم الفقر وقلةالحاجه .
 
كثيرون لهم واسطات من فصائل منظمة التحرير ولهم ابوات قاموا بعمل كتب لهم وانهاء اشكاليات عناصرهم وخاصه الذين كانوا بالصفوف القياديه الاولى والمعروفين بتلك الفصائل ولكن جزء كبير منهم وخاصه منتسبي حركة فتح فهؤلاء لم يجدوا الصدر الحنون لانهاء اشكالياتهم وقضاياهم العالقه رغم انهم طرقوا ابواب الجميع وناشدوا الكل بمافيهم الرئيس محمود عباس .
 
موضوع خاطرشي الموجود هناك لدى الجهات المعنيه هو الذي يسود وحين يكون ابناء القطاع الذين يحتاجون الى حسم قضيه فهم باخر اولويات المسؤولين لان القطاع محتل من قبل حماس وقضاياه كلها مؤجله لحين انتهاء الخلاف الداخلي هينا وقعنا على الاتفاق نتمنى ان ينظر بعين العطف والرعايه لهؤلاء المساكين الذين اعياهم قلة الدخل والظروف الاقتصاديه الصعبه وينتظرون الحل السريع لمشكلتهم .
 
جزء منهم شارف على الموت واخرين ماتوا واخرين ينتظرون حلم انهاء قضيتهم باسرع وقت قبل ان يموتوا ويرث ابنائهم المبلغ الصغير الذي سيتم خصم جزء كبير منه فيصبح ابنائهم وزوجاتهم بعد هذا التاريخ الطويل من النضال يشحتوا بالشوارع ويتسولوا عطايا الناس هؤلاء المناضلين الابطال الذين اعطوا الكثير لهذه الثوره تصبح عائلاتهم من بعدهم تتسول من ايدي الناس .
 
نتمنى ان يجد صوتنا هذا عند احد المسؤولين أي صدى ويتم الاستجابه لهم فهم كثر وملفاتهم موجوده ويعرفها المعنيين الذين يتابعون القضيه وقد طلبت من احدهم الذي شرح لي القضيه ان يتقضم للرقابه الحركيه وحماية العضويه بشكوه عاجله ويطالب برفع قضيه بالمحكمه الحركيه ليتم حل قضيتهم وخاصه وان هذه المحكمه والمفوضيه يتوجب ان تسعى وتجري خلف هؤلاء المفصولين هل يسمعنا الاخ كمال الشيخ واخيه محمد النحال ابوجوده ويتبنوا هذا الملف الهام لانصف المناضلين قبل ان يموتوا وتحل قضيتهم بعد انتظار طويل .

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع