ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
الي بيته من زجاج لايرجم الناس بالطوب
29/05/2011 [ 21:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:
بقلم: كتب / هشام ساق الله

– اثناء حديث مع احد الاخوه سالني ماقصة الخلاف الحمساوي الداخلي وايش قصة المواقع الفتحاوي الي متمسكه بنشر الموضوع رغم ان الخلاف لايرقى الى مستوى خلافات فتح الداخليه او أي خلافات ذات مضمون وقيمه اعلاميه واضحه اجبته انه الي بيته من زجاج لايرجم الناس بالبطوب فلدينا خلافات كثيره وقضايا اكبر يمكن لاعلام فتح ان يتحدث عنها .

اعلام فتح للاسف يتمسك بالصغيره ويبدا بتكبيرها حتى تصبح بالنهايه جبل وبالاخر بيطلع الجبل من وهم يتلاشى وكل مايقوم بطرحه وخاصه على قضايا الخلافات الداخليه التي نشرت في الاونه الاخيره بين قاده من المكتب السياسي لحركة حماس هي نقاش داخلي يندرج ضمن الخلاف المسموح به لن يرقى الى مستوى الخلاف الذي يؤدي الى انشقاق او تباعد بوجهات النظر او اقتتال داخلي نقول ان اثارة مثل هذه القضايا هو حق مشروع لكل وسائل الاعلام فحماس لم تنكرها ولم تغطي عليها فقد كانت معنيه ببروزها على وسائل الاعلام لاعتبارات تنظيميه محضه .
 
فخلافات حماس لم ترقى الى نشر الغسيل على البلاكين حتى الان لم يتحدثوا عن سرقات ولا فساد ولا قضايا كبيرى هم يتحدثون عن خلاف بوجهات النظر السياسيه حول تكتيكات سياسيه يقومون بها والجميل ان تكتيكاتهم منضبطه لم تصل الى مرحلة التخوين والجوسسه التي وصلنا لها سابقا حين كنا نتكتك في حركة فتح بالسابق وباعتقادنا ان خلافهم له بعد سياسي تنظيمي ارادو من خلاله الوصول الى العمق الاوربي وانهم جماعه غير متحجرين فكريا ولديهم تسابق في الطرح والدليل على قولنا وصول الزهار الى سويسرا البلد الاوربي المحايد لاجراء لقاءات هامه هناك .
 
فقد قرات خبر متمسكه فيه مواقع فتح جميعها للاسف حول اصدار مشعل قرار بعدم طباعة قصه كتبها الزهار على حساب الحركه استغربت كثيرا هل طباعة قصه تحتاج الى قرار من مشعل فبامكان الزهار طباعة مكتبه بدون ان يقوم بدفع أي شيكل وكم يكلف طباعة قصه او كتاب او موسوعه فالرجل يستطيع طباعتها من ماله الخاص وهو مش كثير مزنوق اما ان يتم تناول القصه على انها خلاف حاد وتباين كبير بالاراء فهذا غير صحيح ولايمكن اعتباره خلاف .
 
الجمل بيشوفش عوجة رقبته خلافات فتح حين تنشب تبدا مستوياتها من الفساد المالي وتنتهي بالخيانه العظمى وبدون أي مسوغ ولا دليل الان ان يكون الشخص مستهدف وهناك توجه من مسؤولين او قاده باستهداف هذا الشخص فيبدا سيل التهم وفبركة القصص للمستهدف وسترى العجب هناك قصص وحكايات ورويات تمت وتتم بدون أي ضابط او ناظم فقط لان صاحب الموقع يريد استهداف فلان .
 
هناك مواضيع وقصص وحكايات وروايات وقضايا تتم بالشارع تقوم بها حماس او سلطتها بغزه لو تبعتموها ستحصلون على مواضيع حقيقيه وتصوبون اخطاء تحدث بالشارع تفيدون الناس ولايستطيع نفيها احد ان تابعتموها وسطلتم الاضواء عليها وهناك قضايا تهم المواطنين بشكل كامل كقضية الكابونات والتمييز الذي يحدث بها وحجم التوظيف الحكومي والتثبيت الذي يتم بالوزرات والاجهزه التابعه لحركة حماس فهي قضايا لم يتم ايفائها حقها في النشر واعطائها مساحه بوسائل بالاعلام وفرض وقائع جديده على الارض وتغيير معالم الخارطه الوظيفيه السابقه  .
 
الترقيات التي تقوم بها حماس والتعيينات الجديده لمسؤولين في الحركه قضايا هامه جديره تسلطوا الاضواء عليها فلعل اخرها كان تعيين فوزي برهوم الناطق باسم حماس مسؤول للتوجيه السياسي والمعنوي والديني وتعيين حسن الصيفي المراقب العام لوزارة الداخليه وكيل لوزراة الاوقاف هذه قضايا يتوجب ان تطرحوها كذلك التغييرات التي حدثت بالاجهزه الامنيه وعملية التدوير الكبيره التي تمت بدون أي اشكاليات قبل توقيع اتفاقية المصالحه والدليل انهم كانوا يعلمون بكل خطوات المصالحه قبل حدوثها ولم تصدمهم كما صدمت الاخرين اضافه الى ارتفاع اسعار الوقود المهرب من مصر والضرائب التي تفرض على التجار وقضية ضريبة السيارات القادمه من رام الله والسيارات المسروقه والمهربه من ليبيا وغيرها وغيرها من القضايا التي تهم الشارع الفلسطيني وتهم المواطن الغلبان اما ان تتحدثوا عن خلافات حماس الداخليه وتكبروها وبالنهاية نتفاجىء انها تكتيك ومتفق عليها ولعب ادوار بين هؤلاء القاده فهذا غير صحيح وعيب وللاسف انتم تبتلعون الطعم التي ترميه قيادة حماس الاعلاميه .
 
دعونا نسلط الاضواء على قضايا الشارع الفلسطيني وتعزيز الوحده الوطنيه ومشاكل المعابر والتنسيقات والتحويلات وارتفاع الاسعار في كل السلع والرشاوي التي تتم في كل الزوايا والاماكن ومشاكل جوازات السفر وغيرها من المواضيع دعونا يا مواقع فتح نتحدث عن الممكن الذي يمكن ان نقدمه لابناء شعبنا ولا نسلط الاضواء على خلافات وهميه تكتيكيه تخدم مصلحه حماس دعونا نعمق وحدتنا الداخليه بحركة فتح ونوقف نزيف التخوين والاستبعاد والطرد الذي يتم بدون أي رقابه ونعلى مدرسة المحبه التي كانت سائده وموجوده بادبياتنا التي نسيناها ونجري مصالحه داخليه باقرب وقت ممكن دعونا نسلط الاضواء على كربجة اجهزة اللجنه المركزيه وعدم قيامهم بواجبهم حتى الان دعونا نتحدث عن قضايانا الداخليه بشجاعه اكثر من اجل التغيير  .
 

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع