ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
ناشط حقوقي: قانون التعليم في غزة محاولة لتنظيم مدارس دينية
19/04/2013 [ 08:18 ]
تاريخ اضافة الخبر:

فلسطين برس,

وصف المستشار القانوني في مؤسسة الحق، المحامي ناصر الريس، قانون التعليم، الذي اقرته الحكومة المقالة في قطاع غزة، بانه اقرب لعملية تنظيم مدارس دينية، ولا يعالج مبدأ الحق بالتعليم من خلال البيئة والشروط المدرسية، وتعزيز المساواة والتسامح.

وقال الريس خلال ورشة عمل نظمت، في رام الله، بمشاركة عضو اللجنة التنفيذية الدكتورة حنان عشراوي، والنائب قيس عبد الكريم، وممثلون عن مؤسسات مجتمعية: ان القرار صدر بعد ما حصلت فلسطين على صفة الدولة في الامم المتحدة، وهذا ما يدعو لان تنسجم القوانين الفلسطينية مع القوانين والاتفاقيات الدولية، وبما يختص بالتعليم يجب ان يفسر الحق بالتعليم والبيئة المرتبطة به، وواجبات السلطة بما يكفل ضمانة هذا الحق، بينما القانون المصادق عليه في قطاع غزة لم يتضمن سوى 3 مواد حول الحق بالتعليم.

واضاف الريس: القانون يركز على الانتماء الديني، والاقليمي الديني العربي، بعيدا عن الارتباط بالمجتمع الدولي، وهو عكس التشريعات التي تدعو ان يكون التعليم موجه للتصالح والمساواة.

وقال:"لا نريد دولة فلسطين الدينية، نريد فلسطين الديمقراطية التي تفسح المجال للحريات. المطلوب هو تعزيز دود الدولة المدنية".

واوضح عضو المجلس التشريعي، النائب قيس عبد الكريم، ان قضية القوانين الصادرة في قطاع غزة، يجب معالجتها وابطال مفعولها ضمن ادراجها في بنود المصالحة الوطنية.

وبين زياد ابو سلعوم من مؤسسة الحق، التي تعكف على دراسة حول قانون التعليم الصادر في قطاع غزة، ان القانون يندرج في اطار اسلمة القطاع، بما يتماشى مع الفكر الاخواني الاسلامي، وليس الاسلامي، حيث ان هناك هجمة على تيارات اسلامية لا تتماشى مع الفكر الاخواني.

ودعا بعض المشاركين في الورشة، الى الذهاب للمحكمة الدستورية، لابطال قانون التعليم، وحماية الارتباطات مع القانون الدولي واعرافه.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع