ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
حفيدا الرئيس ابو مازن يسلمان اوباما رسالتين
25/03/2013 [ 04:30 ]
تاريخ اضافة الخبر:

فلسطين برس.

سلم حفيدا الرئيس محمود عباس (زياد وفارس ) رسالتين للرئيس الامريكي باراك أوباما خلال زيارته لرام الله الاسبوع الماضي.

ويذكر ان زياد عباس حفيد الرئيس الفلسطيني محمود عباس وعمره 14 سنة فيما فارس عباس هو الحفيد الثاني للرئيس وعمره 10 سنوات .

نص الرسالتين كما وصلتنا مترجمة.

رسالة زياد عباس 

سيادة الرئيس،

نرحب، نحن الفلسطينيون، بكم هنا بيننا في فلسطين، لن أذكر لكم حقوقنا واحتياجاتنا ومطالبنا لأنني اعتقد أنكم تعرفون عنها الكثير، وفي طريقكم إلى هنا لا بد وأنكم شاهدتم الكثير.

إننا نرحب بكم في أرض السلام وشعب السلام.

قد تكونوا شاهدتم بعض التعليقات السلبية حول زيارتكم لفلسطين، يجب أن أقول لكم بأن هؤلاء هم الشعب الذي ما زال يناضل من أجل الحرية منذ (65) عاماً. هؤلاء هم الناس الذين فقدوا أباً، أو لهم أشخاص في السجن، أو أماً ميتة، أو أختاً لم تولد بعد، إنهم ما زالوا ينتظرون انتهاء الاحتلال وعودة أقاربهم في الشتات إلى بيوتهم.

السيد الرئيس،

إنني لعلى ثقة بأنكم تدركون ما الذي يجري هنا، الكل يعرف أن لديكم السلطة للتغيير، وأعتقد أنه الوقت الذي تستطيعون فيه عمل التحول الكبير، هو الوقت الذي تستطيعون فيه أن تجعلوا الفلسطينيين يرون العدالة وتمنحوهم وسائر الشعوب السلام. أرجوك أن لا تخذلنا، إن قرابة أحد عشر مليون فلسطيني ينتظرون منكم فعلاً، وذلك من خلال أوامركم كقائد لأقوى دولة في العالم.

السيد الرئيس،

إن هذا الاحتلال الذي نعيش تحته هو آخر احتلال في العالم بأسره.

السيد الرئيس، لدينا حلم ايضاً، ولهذا نحن هنا اليوم.

رسالة فارس عباس

عزيزي السيد الرئيس،

هناك (168) طفلاً في السجون الإسرائيلية.

عشرة منهم من أبناء جيلي في سن العاشرة.

وخمس عشرة طفلاً منهم بعمر ابنتكم ماليا، وعشرون منهم بعمر ابنتكم ساشا.

أرجوك يا سيادة الرئيس فُكَّ أسرهم.

اجعل إسرائيل توقف اعتقال الأطفال.

شكراً لك

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع