ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
الاحتلال يفرج عن قيادي بارز في حركة الجهاد الإسلامي
09/03/2011 [ 22:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

جنين -  فلسطين برس - أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الخميس عن الشيخ بسام راغب السعدي (50 عاما) من مخيم جنين، وهو أبرز قادة حركة 'الجهاد الإسلامي' في فلسطين بعد اعتقال دام 8 سنوات.

وأفاد الشيخ محمود السعدي، القيادي في حركة 'الجهاد' في جنين، إن الشيخ بسام وصل إلى الخليل بعد أن أطلقت سلطات الاحتلال سراحه من سجن النقب الصحراوي. وكان في استقبال السعدي قادة وممثلي الحركة ومؤسسات وفعاليات الخليل.

وذكر محمود السعدي أن لجنة من القوى الوطنية والإسلامية تشكلت لاستقبال الشيخ بسام الذي سيصل مساء اليوم إلى مدينة جنين حيث سيقام حفل رسمي لتكريم للشيخ الذي أمضى في سجون الاحتلال 8 سنوات.

ويجدر الذكر أن فترة محكوميته كانت 5 سنوات لكن إسرائيل رفضت الإفراج عنه واحتجزته رهن الاعتقال الإداري وجددت اعتقاله مرة تلو الأخرى.

واعتقل السعدي بعد مطاردته عقب اندلاع انتفاضة الأقصى التي استشهد خلالها والدته ونجليه وابن شقيقه. واعتقلت قوات الاحتلال أيضاً زوجته ونجله وأشقاءه وأصهرته.

 

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع