ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
زكارنة : اجتماع طارئ يوم الاثنين 16/5/2011 القادم لمناقشة عدم صرف الرواتب
11/05/2011 [ 21:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

رام الله - فلسطين برس - قال بسام زكارنة رئيس نقابة العاملين في الوظيفة العمومية ان مجلس النقابة سوف يجتمع بشكل طارئ يوم الاثنين القادم بتاريخ 16/5/2011 لمناقشة عدم صرف الرواتب للموظفين واتخاذ الخطوات المناسبة .

 وبين زكارنة ان مجلس النقابة يستهجن اتهامات رئيس الوزراء للموظفين الصامدين بانهم ' خبر لمبتدأ صاغه نتنياهو ' علما ان معظم هؤلاء قادة للنضال الفلسطيني وكل منهم له تاريخ  واضح وصمدوا ولا زالوا يصمدوا لتحدي الاحتلال وما يفرضه البنك الدولي ولكن نسأل رئيس الوزراء من هو الفاعل لفعل يطلبه البنك الدولي ؟ من ضرائب  وتعديل قوانين مثل التقاعد ، الخدمة المدينة ونسأل رئيس الوزراء هل انتظار وزير المالي الاسرائيلي لتحويل المستحقات حتى يصرف راتب الموظف خبر الحكومة قادرة ؟!

واضاف زكارنة ان الموظفين اعلنوا مرارا وتكرارا انهم لن يقبلوا ان تكون رواتبهم سيوفا مسلطة على القيادة للمس بالوحدة الوطنية او الثوابت الفلسطينية ولكن عندما يشاهدوا هدر المال العام من خلال صرف رواتب بعقود للبعض اربعة الاف دولار اكثر او اقل  وشراء سيارات عدد 23 لوزارة المالية بهذه الظروف وصرف مبالغ تزيد عن 250 مليون شيقل خلال هذا الاسبوع دون مبرر عاجل .

منها حوالي 120 مليون للوزارات كمصاريف نثرية وصرف رواتب موظفي العقود وقضايا اخرى لا نعلمها حتى ان احد البنوك صرف من حساب وزارة المالية 40 مليون في يوم واحد خلال الاسبوع الماضي.

واضاف زكارنة ان المستهجن ليس ان  يوقف الاحتلال العائدات الضريبة وانما غياب خطه لدى الحكومة الفلسطينية لمواجه ذلك رغم كل الاعلانات السابقة عن الجاهزيه لاعلان الدوله ؟! والمستغرب اكثر هو حجم الديون لهذه الحكومة وغياب اي خطة اقتصادية لمعالجة الظروف الصعبة للمواطن من غلاء الاسعار او البطالة او الهجرة اوالفقر.

ان كل فلسطيني يعلم ان الاتحاد الاوربي استعد لتحويل 85 مليون يورو وفرنسا حولت 10 مليون والجزائر 17 مليون وان الاتحاد الاوربي حول 60 مليون بشهر اذار وهي حصته لغاية 15/6/2011 هل هذا العجز لصرف الرواتب مبرر لاحد ضمن المعطيات الحالية ترحيب دولي عالي ودعم عربي واسلامي ووحدة فلسطينية وشعب يجمع كل طاقاته بشكل موحد هل هذه السياسيه المالية ناجحة ومميزة وشفافة  عندما لا يعرف احد يعرف كيف تصرف الاموال؟ ومن هذا  ما نقوله ليس خبر لمبتدأ صاغة نتنياهو وانما خبر لعجز قاده فياض!!!!

ودعا زكارنة رئيس الوزراء البحث عن الحلول ومواجهة سياسة الاحتلال وعدم اظهار الضعف ووضع اليات للشراكه ووضع الحلول وان لا يسمح للاجندات السياسية والانتخابية ان تمرر من قبل البعض وان يبرر اي صعوبة للنقابات من خلال فتح بابه للحوار والاجابة على استفسارات النقابات ليس عبر الاعلام وانما الموافقة على عقد لقاء حيث اننا طلبنا لاكثر من مرة الاجتماع برئيس الوزراء ولم يجيب لغاية تاريخه!!!!!

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع