ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
الاتحاد الدولي للاتصالات يوافق على إرسال لجنة تقصي حقائق إلى فلسطين
22/10/2012 [ 14:28 ]
تاريخ اضافة الخبر:

فلسطين برس,

أعلنت وزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات صفاء ناصر الدين، اليوم الإثنين، أن الاتحاد الدولي للاتصالات وافق على طلب الوزارة بإرسال لجنة تقصي حقائق إلى فلسطين مطلع العام القادم للوقوف على كافة المعيقات والقيود الإسرائيلية التي تحد من نمو قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

جاء ذلك خلال اجتماع وفد فلسطين لمؤتمر ومعرض الاتصالات الدولي المنعقد في دبي برئاسة الوزيرة وعضوية وكيل الوزارة سليمان الزهيري، ومدير عام في الوزارة محمود ديوان، حيث ضم وفد الاتحاد الدولي للاتصالات حمدون توريه، والأمين العام للاتحاد الدولي للاتصالات محمود ديوان، ونائب الأمين العام للاتحاد هولين زهاو، ومدير قطاع الراديو فرانسوا رانسي، ومدير مكتب تنمية الاتصالات ابراهيما سانو، ومدير المكتب الإقليمي للاتحاد الدولي في القاهرة ابراهيم الحداد.

وأكدت الوزيرة الأهمية البالغة في إصدار تقرير دولي من وكالة تابعة للأمم المتحدة حول معاناة القطاع والتحديات التي يواجهها بسبب رفض إسرائيل تنفيذ القرارات الدولية الخاصة بفلسطين.

واستعرضت ناصر الدين خلال الاجتماع المشاكل والصعوبات التي تواجه القطاع وحرمان فلسطين من الحصول على حقوقها في الترددات الكافية للمشغلين الفلسطينيين، والترددات اللازمة لتقديم خدمات الاتصالات الثابتة والمتنقلة وشبكات وخدمات الجيل الثالث والجيل الرابع، بالإضافة إلى العراقيل التي تفرضها إسرائيل لمنع الشركات العاملة من إدخال التجهيزات والمعدات التقنية بغية تقديم وتطوير خدماتها أسوة ببقية بلدان العالم.

كما ناقش الاجتماع تنكر إسرائيل للاتفاقيات الموقعة وامتناعها عن تطبيق القرارات الدولية ذات الصلة.

من جهته، أكد الأمين العام للاتحاد الدولي للاتصالات استمرار الاتحاد في تقديم المساعدات والمشاريع المتعلقة بتطوير قطاع الاتصالات في فلسطين وفقا للقرارات الصادرة عن الاتحاد بما في ذلك تنمية وتأهيل الموارد البشرية. كما تم الاتفاق على متابعة تنفيذ إمكانية تزويد الأكاديميات الرياضية المنوي إقامتها في فلسطين بمختبرات للحاسوب من خلال الاتحاد الدولي للاتصالات.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع