ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
الوضع بغزة سيبقى كما هو
حماد: عناصر السلطة بغزة سيحالون للتقاعد وتفريغات 2005 سيتم تسريحهم
05/05/2011 [ 21:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

غزة-فلسطين برس- قال فتحي حماد وزير الداخلية الحمساوي المقال أن عناصر السلطة الفلسطينية الذي اجبروا على ترك عملهم عقب الانقلاب الذي نفذته حماس عام 2007 في قطاع غزة ستتم إحالتهم للتقاعد كل حسب فترة خدمته.

وأضاف حماد خلال لقاء مع كوادر وزارة الداخلية المقالة أمس في غزة بخصوص الاتفاق الأمني في اتفاق المصالحة ' بأن الوضع في غزة لن يكون عليه أي تغير طوال العام وحتى إجراء الانتخابات، وغير صحيح ما يشاع عن عودة أي من 'المستنكفين' من السلطة السابقة، وأكد أن اغلب عناصر السلطة السابقة سيتم إحالتهم للتقاعد كل حسب فترة خدمته، وكذلك إنهاء ملف تفريغات 2005 لأنهم ليسوا على بند مرتبات الداخلية حسب تكييف حكومة رام الله لهم بل هم على بند البطالة'.

 وأوضح حماد وفقا لما نقله عنه المنتدى الرسمي لحركة حماس على شبكة الانترنت 'أن هذا الملف أغلق منذ اللحظة الأولى للحوار قبل عامين بناء على اقتراح من نصر يوسف بأن ينهى هذا الملف لأن السلطة في رام الله لا تعترف بهم' وفق قول حماد.

 وأكد حماد أن من سيعود للعمل هو فقط بعض المعلمين من توافق عليهم الحركة وعددهم بسيط جدا مع ضمان الراتب للجميع لمن يداوم أو لا يشمله قرار الدوام.

وأضاف حماد أن كل الأمور قد فرضت الحكومة المقالة فيها وجهة نظرها وهو ما سيكون.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع