ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
لم يزور أي طبيب.. وفاة أكبر معمر فلسطيني عن عمر يناهز 120عاما
28/08/2012 [ 21:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

الخليل- فلسطين برس- توفي اليوم الاربعاء اكبر معمر في بلدة اذنا غرب الخليل الحاج محمد عبد الفتاح نصار الطميزي عن عمر يناهز 120عاصر خلالها خمسة حقب تاريخية حكمت في فلسطين.

وقالت مصادر مقربة واشقاء المرحوم، ان الحاج محمد لم يوثق ميلاده بالوثائق الرسمية، الا ان المعروف عن ولادته بانه كان يفوق العاشرة من عمره ابان حرب تركيا عندما ذهب والده لمحاربة الاتراك، كما وعاصر الاستعمار الانجليزي والحكم الاردني، ودافع عن ارض فلسطين في كافة الثورات والحروب التي دارت بين الفلسطينين والاسرائيليين للدفاع عن الخطوط الغربية التي استولت عليها سلطات الاحتلال انذاك، واخر حكم عاصره هذا المعمر الفلسطيني، السلطة الوطنية الفلسطينية.

ولهذا المعمر خمسة ابناء وثلاث بنات، وله سبعون من الاحفاد الذين اعتادوا على جلساته التي كان يتحدث فيها لهم باللغة التركية التي كان يتقنها، ويسرد لهم تاريخ طويل من العذاب والاسى الذي حل في فلسطين، عبر مراحل وحقب تاريخية، وسجل حافل بالثورات والمعارك التي دارت في حدود بلدته التي عرفت بباسلتها وقوتها في الدفاع عن الارض الفلسطينية.

ويقول ابنه الابكبر من بين اشقائه جبريل 65 ، ان والده كان حريصا على متابعة ارضه والعمل فيها وحراثتها، الا ان اثار التعب والهرم بانت عليه مما بقي في السنوات الاخيرة في بيته، مشيرا الى انه لم يعاني من امراض صحية سوى الهرم والشيخوخة.

واضاف نجله بان جلسات والده كانت تعتبر متنفسا لذويه واحفاده حيث كان يضحك معهم مستخدما النكات باللغة التركية التي كان يترجمها ويحفظها لهم.

يذكر بان والد هذا المعمر توفي عن عمر ناهز 120عاما ولم يزور في حياته أي طبيب.

وكان المعمر الحاج محمد يفضل الاكلات القديمة، كالمفتول والمريسه بالزيت البلدي والحمام.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع