ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
الضميري: مشروعنا الوطني في دائرة الاستهداف
28/08/2012 [ 21:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

رام الله-فلسطين برس- قال الناطق الرسمي باسم الأجهزة الأمنية عدنان ضميري، إن مشروعنا الوطني بالكامل في دائرة الاستهداف محليا ودوليا وإقليميا، بهدف التخلي عن الثوابت الوطنية.

وأضاف الضميري في كلمة بندوة سياسية حول 'الوضع السياسي الراهن والتحديات' نظمتها هيئة التوجيه السياسي والمعنوي في محافظة جنين اليوم الأربعاء، إن التهديدات الإسرائيلية بحق الرئيس محمود عباس، والتهديد بوقف الدعم المادي للسلطة الوطنية يرمي إلى تحجيم دورها وعرقلة ذهاب الرئيس للأمم المتحدة.

وقال: نعيش مرحلة استكمال من أجل التحرر، وإعادة بناء الوطن الذي يدمره الاحتلال، والتواصل مع كافة مؤسساتنا ومجتمعنا المحلي من أجل خلق واقع أفضل، يتحمل فيه الجميع المسؤولية.

وحذر من المزايدة على قوات الأمن والشرطة، قائلا: 'رغم رواتبهم المتدنية، إلا أنهم لم يتركوا أماكن عملهم، باعتبارهم أصحاب مشروع وطني'.

ولفت الضميري إلى 'الوسائل الهدّامة التي تتبعها مؤسسات تدعي أنها حقوقية، من خلال التضخيم والتهويل في عرض الحقائق، في خطوة ترمي إلى تشويه مؤسسات السلطة وتحميلها مسؤولية أي أحداث تقع'.

من جهته، قال نائب محافظ جنين عبد بركات 'هناك حاجات تمليها علينا تفاصيل حياتنا اليومية، ونحن بحاجة إلى التشابك، وتحمل المسؤولية في ظل الواقع العربي الحالي'.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع