ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
الطيب عبد الرحيم يشارك بتشييع جثامين ضحايا جبع ويقدم التعازي
12/08/2012 [ 21:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

جنين- فلسطين برس- شارك أمين عام الرئاسة الطيب عبد الرحيم نيابة عن الرئيس محمود عباس، اليوم الإثنين، في تشييع جثامين الشهداء الثمانية، في بلدة جبع جنوب جنين، الذين قضوا أمس في حادث سير مروع في طولكرم، وذلك بحضور عدد من أعضاء القيادة وجمع غفيرة من كافة أبناء الوطن.

واستهل عبد الرحيم كلمته بالتشييع بالآية الكريمة ((وبشر الصابرين الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إنا لله وإنا إليه راجعون )) صدق الله العظيم.

ونقل عبد الرحيم لذوي الضحايا وأهالي جبع وجنين تعازي الرئيس محمود عباس والقيادة الفلسطينية، وقال: إن الرئيس محمود عباس كان يطمأن أولاً بأول على صحة المصابين وأمر باعتماد الضحايا شهداء وتقديم كل ما يلزم لذويهم ولعلاج المصابين.

وأضاف أمين عام الرئاسة: إن الشعب الفلسطيني يقف اليوم كله متعاضداً متكاتفاً وحزيناً مع أهلهم في جبع وفي طولكرم ونابلس وفي كل أنحاء الوطن على هذه الفاجعة التي ألمت بهم، وأن كل بيت في فلسطين قد أصابه الحزن والجرح.

وتمنى من ذوي الضحايا الصبر واحتسابهم عند الله شهداء في هذا الشهر الفضيل وهذه الأيام المباركة، داعيا للشهداء بالرحمة ولذويهم بالصبر.

كما قدم أمين عام الرئاسة التعازي باسم الرئيس والقيادة الفلسطينية لآل القب في قريتي اكتابا ودير الغصون، وكذلك لآل عوض في عنبتا، بفقدانهم ابنيهما حسام القب، وسعيد عوض، اللذان قضيا في نفس حادث بلعا الأليم.

وسلم عبد الرحيم باسم الرئيس محمود عباس برقيات تعزية لعائلات آل ملايشة، وآل أبو عون، وآل فشافشة، وآل حمامرة من جبع، وآل عوض من عنبتا، وآل القب من دير الغصون، جاء فيها: 'لقد فجعنا جدا بحادث السير المؤسف والمأساوي الذي راح ضحيته الشهداء'.

وأضاف، 'ونحن إذ نعزيكم وأسركم الكريمة، وأهلنا في جبع ودير الغصون كافة، لنعزي أنفسنا بهذا المصاب الجلل الذي لا راد لقضاء الله فيه، والذي ألم بنا جميعا، فإننا لا نملك إلا أن نرفع أكف الضراعة إلى الله داعينه جل وعلا، في هذه الأيام المباركة من هذا الشهر الفضيل، أن يسبغ عليه بعميم عفوه وغفرانه وأن يبوأه مكانا يرضاه في جناته العلا، وأن يمدكم وأسرته بعون من عنده وبالصبر والسكينة، لأن الموت حق، ونحن مؤمنون بقضاء الله، مسلمون لمشيئته، ولن نقول إلا ما يرضيه سبحانه وتعالى، فلا حول ولا قوة إلا بالله وإنا لله وإنا إليه راجعون'.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع