ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
حماد:إذا لم تكن هناك دولة على أراضي67 فإن ما تقوم به إسرائيل هو خيار الدولة ثنائية القومية
07/08/2012 [ 21:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:
رام الله - فلسطين برس - قال نمر حماد المستشار السياسي للسيد الرئيس أبو مازن إن ما تقوم به سلطات الاحتلال من إغلاق للمنطقة الواقعة شرق يطا حيث تقع القرى الأربع والخرب الثماني المهددة بالهدم هو عمل اجرامي وارهابي مدان إدانة كاملة.
وأضاف حماد لـ صوت فلسطين إن هذا العمل يدل على أن الحكومة الاسرائيلية ماضية في تثبيت رؤيتها بشأن الدولة اليهودية وطرد المواطنين الفلسطينيين من أراضيهم تحت مسميات واهية مختلفة.وقال إن الموقف الفلسطيني ثابت ويقوم على رفض الاستيطان بشكل كامل، لكنه أشار إلى أن الوضع الدولي يعاني من حول واعوجاج ويشمل ذلك الولايات المتحدة التي اتهمها بالانحياز لاسرائيل.ودعا حماد المواطنين، والحالة هذه، إلى الصمود، وقال إننا نراهن على العامل الديمغرافي الذي يميل لصالحنا.
وفي السياق ذاته، أكد حماد أنه إذا لم تكن هناك دولة فلسطينية على كامل الأراضي المحتلة عام 67 فإن نتيجة ما تقوم به إسرائيل هو خيار الدولة ثنائية القومية الخيار الأسوأ بالنسبة للاسرائيليين.
تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع