ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
تلفزيون اسرائيل : نتانياهو وحماس هما الخاسران من موت بن لادن
02/05/2011 [ 21:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

القدس - فلسطين برس - اولت وسائل الاعلام الغربية اهتماما بالغا بتصريحات اسماعيل هنية رئيس وزراء الحكومة المقالة في غزة والتي وصف فيها اسامة بن لادن بالمجاهد العربي والمسلم .

وفي هذا الاطار قال اودي سيجل المحلل السياسي للتلفزيون الاسرائيلي القناة الثانية ، ان وسائل الاعلام الغربية والامريكية تلقفت تصريحات هنية في اطار رد فعل 'شاذ ' ولافت للانتباه بين الدول والزعماء العرب ، ففي حين اعتبرت السلطة الفلسطينية وباقي الدول العربية ان غياب اسامة بن لادن لصالح السلام في العالم انفرد هنية وكتلة حماس في البرلمان بمديحه والثناء على سيرته .

واضاف سيجل : يبدو ان هناك طرفين خاسرين حتى الان من غياب بن لادن ، الاول هو رئيس وزراء اسرائيل نتانياهو لان وضع الرئيس اوباما في سدة الحكم بامريكا سيتعزز اكثر بعد القضاء على بن لادن وفرصته للبقاء في الحكم 4 سنوات اخرى صارت اكبر وان على نتانياهو ان يستوعب ذلك منذ الان وان لا يراهن على ذهاب اوباما .

اما الخاسر الثاني فهو حركة حماس حيث ستستخدم اسرائيل تصريحات هنية في القول للعالم وللامريكيين انه لا فرق بين اسامة بن لادن وبين حماس وان اسرائيل ستواصل حربها ضد حماس باعتبار ان لا فرق بينها وبين القاعدة .


علما ان السعودية وهي مسقط رأس بن لادن كانت اعلنت انها تامل في أن يشكل القضاء على بن لادن خطوة نحو دعم الجهود الدولية الرامية إلى مكافحة الإرهاب وتفكيك خلاياه، والقضاء على الفكر الضال الذي يقف وراءه.

وفي حين كانت حماس تمتدح بن لادن كان رئيس السلطة محمود عباس يجتمع اليوم مع أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني ويطلعه على اتفاق المصالحة الفلسطيني.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع