ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
انظروا للأمام فأنتم المستقبل
أبو حبل يدعو الشباب لعدم الالتفات لاصحاب المصالح المادية
07/03/2011 [ 22:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

غزة - فلسطين برس - حذر القيادي في حركة فتح جمال أبو حبل الشباب من استغلال الفصائل لثورتهم ضد الانقسام، داعياً كافة فصائل العمل الوطني الفلسطيني على الساحة الفلسطينية بدعم توجه الشباب، دون حزبية قضيته.
ودعا أبو حبل عبر فلسطين برس شباب فلسطين ليعلنوها صرخة مدوية في وجه كل الظالمين ' لا للانقسام، نعم للوحدة الوطنية، نعم للم الشمل، نعم لطرد الاحتلال.
وقال للذين يحاولون ركوب موجة الشباب متسائلاً 'أين كنتم عندما كانت الظروف مهيأة أمامكم؟ أم أن صرخة الشباب أصحتكم من نومكم؟ دعوهم يعبروا بطريقتهم عن أنفسهم.
ودعا رجال الأمن في كل الأجهزة الأمنية بحماية ظهر هؤلاء الشباب، لأنهم إخوتكم وأبناؤكم وأقاربكم، محذراً من تكرار الأحداث المؤلمة، لافتاً إلى أنهم يصرخون لأجل مستقبلكم ومستقبل أبناؤكم فلا تهينوهم ولا تقمعوهم، وكونوا لهم عوناً لتحقيق ما فشل فيه القيادات.
ووجه حديثه للشباب قائلاً:' أيها الشباب تقدم ، لا تنظر إلي الخلف ، لا تنظر إلي اليمين، لا تنظر إلي اليسار، تقدم وانظر إلي الأمام، فأنتم المستقبل والمستقبل أنتم، لا تترددوا فأنتم أصحاب حق، وأنتم من يدفع الثمن، لا تنظروا إلي هؤلاء الذين تجمدوا في أماكنهم. ورضوا الذل والهوان خوفاً على مقاعدهم ومراكزهم الوهمية الزائلة والتي يعتقدون أنها دائمة لهم إنهم صمٌ بكمٌ عميٌ لا ينظرون ما يدور حولهم من تغيرات في العالم، فقط مهمومين بمصالحهم ومكاسبهم المادية، إنهم يعتقدون أن الحياة كلها مادة، كرسي، سيارة، نساء، حفلات، إنهم لا هدف لهم إلا إشباع رغباتهم الذاتية، وأما بقية الشعب فليذهب إلي الجحيم، إنهم لا ينظرون ولا يهمهم حياة الآخرين، تهمهم حياتهم، إن مستقبلكم أيها الشباب في خطر، فلا اهتمام بصحة الناس ولا بتعليمهم ولا بحياتهم الاجتماعية، إنهم اتفقوا علي تكريس الانقسام، إنهم يجهضون علي كل تقارب للوحدة إنهم يُصعقون عندما يسمعون بالوحدة، جميعهم ينادي بإنهاء الانقسام، فإذا كانوا ينادون بإنهاء الانقسام ويقولون 'الشعب يريد إنهاء الإنقسام' متسائلاً عن من الذي يعطل العجلة؟ هل هو الشعب الذي يتحدثون باسمه؟
وقال لهم 'كفاكم كذباً على شعبنا أيها المستفيدون من الانقسام ! ودعوا الشباب يعبرون عن ذاتهم وأعطوهم الحرية لتأكيد ذاتهم ، وامنحوهم الفرصة ليقولوا كلمتهم علها تخرجكم مما أنتم فيه، علهم يصحوا ضمائركم فتعودوا إلي سيره الأولين أبو بكر وعمر وعثمان وعلي وعمر بن عبد العزيز .

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع