ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
دول عربية باتت تدرك الجهة المعطلة للمصالحة
عساف: حماس تريد إبقاء السيطرة على غزة وزيادة اعداد تجار الملايين
15/07/2012 [ 21:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

رام الله- خاص فلسطين برس- أكد أحمد عساف المتحدث باسم حركة فتح الاثنين, أن حركة حماس تريد إبقاء الأوضاع في قطاع غزة على حالها والإستمرار في السيطرة على القطاع على حساب معاناة الشعب الفلسطيني, مشيراً إلى أن هناك زيادة يومية في أعداد تجار الملايين بالقطاع المحاصر.

وقال عساف في حديثه لـ' فلسطين برس' رسالة حماس باتت واضحة بعد قرار منع عمل لجنة الانتخابات في قطاع غزة من تحديث سجل الناخبين, مضيفاً ' فتح لم تفقد الأمل في يوم من الأيام وقد أجرت العديد من اللقاءات والاتصالات سواء مع الفصائل الفلسطينية أو الجهات العربية والإقليمية وأصبحت كل تلك الأطراف تدرك جيداً أن حركة حماس هي الجهة التي تعطل المصالحة الوطنية وتطيل عمر الانقسام بين شطري الوطن '.

وأشار إلى أن كافة أمور المصالحة حالياً مجمدة ولا توجد أي اتصالات أو ما شابه بين حركتي فتح وحماس قائلاً ' فتح قدمت الكثير من التنازلات ولكن دون جدوى '.

وأوضح أن الرئيس محمود عباس يتحرك ليل نهار سواء على المستوى العربي أو الإقليمي بهدف تحقيق وحدة الشعب الفلسطيني وإنهاء الاحتلال الإسرائيلي, لافتاً إلى أن لقائه المرتقب مع الرئيس المصري المنتخب محمد مرسي سيكون على رأس أولوياته المصالحة الوطنية.

وتابع ' الرئيس عباس قدم العديد من التنازلات في المصالحة الوطنية كان آخرها قبوله تولي رئاسة وزراء حكومة التوافق الوطني حتى ينهي الانقسام ويسرع في إتمام المصالحة ولكن حماس رفضت كل ذلك '.

وأضاف ' حماس تعمق الانقسام السياسي الفلسطيني من خلال تصريحاتها اليومية المسمومة حيث باتت الجرائم الإسرائيلية غائبة عن تصريحاتها والمستهدف فقط حركة فتح وقيادة السلطة الفلسطينية وهذا ما نستغربه في ظل الحملة الإسرائيلية ضد السلطة الوطنية '.

 

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع