ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
لماذا تقمعون وأنتم موقعون ...
'المقالة' تفض بالقوة تجمعا للاحتفاء بالمصالحة وتعتقل المشاركين فيه
27/04/2011 [ 21:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

غزة - فلسطين برس - دان المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان فض المقالة تجمعا سلميا عفويا لعشرات المواطنين احتفاءً بأجواء المصالحة الفلسطينية في ساحة الجندي المجهول، غرب مدينة غزة، واعتقال عدد منهم على أيدي الشرطة المقالة.

ووفقاً لتحقيقات المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان، ففي حوالي الساعة 8:00 من مساء يوم أمس الأربعاء الموافق 27 إبريل 2011، تجمع عشرات المواطنين، من بينهم نساء، في ساحة الجندي المجهول، غرب مدينة غزة، وبشكل عفوي، تأييداً لجهود المصالحة التي أعلن عنها في العاصمة المصرية (القاهرة) مساء اليوم ذاته، بين حركتي فتح وحماس..

وفي حوالي الساعة 8:30 مساءً، أي بعد حوالي نصف الساعة، حضرت 4 سيارات شرطة إلى المكان، وعلى الفور ترجل منها عدد كبير من أفراد الشرطة، بعضهم بزي مدني، وشرعوا بالاعتداء بالضرب المبرح، وشتم وإهانة، وملاحقة المشاركين في التجمع بحسب المركز.

كما قام أفراد الشرطة باعتقال 5 مشاركين، كان من بينهم جمال عوني فروانة، الناشط في الدفاع عن حقوق الأسرى، والذي تعرض للضرب المبرح، وطلال أبو ظريفة، القيادي في الجبهة الديمقراطية، واقتادوهم إلى مقر المباحث العامة في مجمع أنصار العسكري، غرب المدينة واُحتجز المشاركون في إحدى غرف المقر مدة نصف ساعة تقريباً، قبل أن يأتي أحد ضباط المباحث ويبلغهم بإخلاء سبيلهم، دون إخضاع أي منهم للتحقيق أو المقابلة.

وطالب المركز الحكومة المقالة بفتح تحقيق جدي في الاعتداء على المشاركين في التجمع السلمي في ساحة الجندي المجهول، وتعرضهم للاهانة والاعتقال، في ظل تكرار الاعتداءات التي قامت بها الأجهزة الأمنية في غزة خلال الفترة الماضية.

واكد المركز على أن الحق في التجمع السلمي مكفول بموجب القانون الأساسي الفلسطيني ووفق المعايير الدولية لحقوق الإنسان.

ودعا المركز الأجهزة الأمنية الفلسطينية لاحترام المعايير الدولية لحقوق الإنسان، والقانون الأساسي للسلطة الوطنية الفلسطينية، والقوانين ذات العلاقة.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع