ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
المالكي: 'أسرى الحرية' يحتلون الأولوية في الدبلوماسية الفلسطينية
05/05/2012 [ 21:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

رام الله – فلسطين برس- قال وزير الشؤون الخارجية رياض المالكي، مساء اليوم الأحد، إن 'أسرى الحرية' يحتلون الأولوية في الدبلوماسية الفلسطينية.

وكشف المالكي، خلال مؤتمر صحافي عقده بمقر الوزارة في مدينة رام الله، النقاب عن سلسلة من التحركات العربية والدولية التي تقوم بها الوزارة لنصرة قضية الأسرى والعمل على طرحها على مستوى المحافل العربية والدولية وصولا لتحريرهم، بدءا من مجلس الجامعة العربية الذي أنهى للتو دورته غير العادية على مستوى المندوبين الدائمين، مرورا باجتماع وزراء خارجية دول عدم الانحياز الذي سينعقد في شرم الشيخ يومي الأربعاء والخميس المقبلين، وصولا إلى طرح القضية على مستوى الجمعية العامة الأمم المتحدة، حيث بدأت بعثات فلسطين لدى الأمم المتحدة في كل من نيويورك، وجنيف، التحرك الحثيث في هذا الاتجاه منذ فترة.

وعلى مستوى الجامعة العربية، أشار المالكي إلى الدورة غير العادية التي عقدتها الجامعة على مستوى المندوبين بناء على طلب من وزارة الشؤون الخارجية، وشارك بها وزير شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع الذي قدم عرضا شاملا عن أوضاع الأسرى.

 وأضاف أن الدورة غير العادية اختتمت إعمالها بعد ظهر اليوم في مقر الجامعة العربية بالقاهرة، حيث دعت إلى سلسة من التحركات، ومنها تكليف المجموعة العربية في جنيف بإدراج قضية الأسرى الفلسطينيين والعرب في سجون الاحتلال الإسرائيلي على جدول أعمال مجلس حقوق الإنسان بالأمم المتحدة في دورته المقبلة (يونيو/حزيران)، وبذل الجهود العربية لضمان اتخاذ المجلس قرارًا يلزم إسرائيل، القوة القائمة بالاحتلال، بتطبيق اتفاقية جنيف الرابعة ذات العلاقة ويطالبها بالتوقيع على بروتوكولاتها الإضافية الخاصة بفتح سجون الاحتلال الإسرائيلي ومعتقلاته أمام اللجان الدولية المختصة بمراقبة تحقيق المعاملة الإنسانية للأسرى والمعتقلين داخل هذه السجون، وكذلك تشكيل لجنة تقصي حقائق للوقوف على مدى تطبيق القانون الدولي لحقوق الإنسان، والقانون الدولي الإنساني على الأسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وتابع المالكي أن الجامعة العربية قررت، أيضا، الطلب من المجموعة العربية في نيويورك بتقديم طلب لعقد جلسة استثنائية للجمعية العامة لمناقشة قضية الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين والعرب في سجون الاحتلال الإسرائيلي، ومتابعة تكليف المجموعة العربية في نيويورك بتقديم طلب للجمعية العامة للأمم المتحدة لاستصدار قرار بطلب رأي استشاري من محكمة العدل الدولية في لاهاي حول الوضع القانوني للأسرى الفلسطينيين والعرب في سجون الاحتلال الإسرائيلي وفقا لأحكام القانون الدولي ذات الصلة، باعتبارهم أسرى حرب ولهم الحق المشروع في مقاومة الاحتلال، وإجراء الاتصالات اللازمة مع الدول المؤيدة للقضية الفلسطينية لتبني طلب الرأي الاستشاري.

ووزعت وزارة الشؤون الخارجية، في نهاية المؤتمر الصحافي، نص البيان الصادر عن الدورة غير العادية لجامعة الدول العربية الخاص بالأسرى الفلسطينيين والعرب في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع