ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
'فتح': أيدينا ممدودة للمصالحة ونضالنا سيبقى ضد الاحتلال الإسرائيلي
29/04/2012 [ 21:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

رام الله-فلسطين برس- أكدت حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) أن أيديها ستبقى ممدودة نحو المصالحة والوحدة الوطنية باعتبارها ركيزة أساسية في العمل الوطني وواجب وطني، وديني، وأخلاقي، مشددة على أن 'نضالنا سيبقى موجها ضد الاحتلال الإسرائيلي'.

وقال أسامة القواسمي المتحدث باسم الحركة، في بيان صحفي صدر عن مفوضية الإعلام والثقافة لحركة 'فتح'، مساء اليوم الأحد، أن الأمر الطبيعي لأي شعب في العالم هو الوحدة فكيف للشعب الفلسطيني الذي يناضل ضد الاحتلال، ومن أجل حريته واستقلاله، وقيام دولته المستقلة بعاصمتها القدس؟.

وذكر من يحاول تعطيل الوحدة بأن فلسطين وشهداءها وأسراها وعلمها أكبر بكثير من الحسابات الفئوية الحزبية الضيقة.

وقال:'المطلوب من حركة حماس الانتقال من مربع الحسابات الحزبية إلى مربع التفكير الاستراتيجي والمتعلق بمصالح شعبنا العليا، المتمثلة بالوحدة الوطنية، والتخندق جميعا في مجابهة الاحتلال وممارساته الإجرامية العنصرية ضد شعبنا وأرضنا، الذي لا يفرق بين فلسطيني وآخر للونه الحزبي'، مؤكدا موقف حركة 'فتح' الثابت بعدم تبديل الأولويات في الصراع مع المحتل، وأن الفصائل الوطنية وغيرها وجدت لخدمة أبناء الشعب الفلسطيني لتوصله إلى أهدافه المشروعة.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع