ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
شاب من غزة يلوح بحرق نفسه أمام الانروا
17/04/2011 [ 21:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

غزة - فلسطين برس - في ذكرى يوم الأسير الفلسطيني، انشغل كافة الصحفيين بتغطية جانب من فعاليات القوى الوطنية والفصائل الإسلامية بغزة.. شاب من مدينة خان يونس، دفعته الظروف المادية والنفسية لسكب مادة البنزين على نفسه والتهديد بإشعال النار في جسده، أمام المقر الرئيس لوكالة الغوث وتشغيل اللاجئين بمدينة غزة لعدم الاستجابة لمطالبه المتكررة ولعدم تنفيذ الوعود التي وعد بها.

وقال الشاب طارق بن حمد ' أنه يعرف تماماً أن محاولة إحراق نفسه تتنافى مع تعاليم ديننا الحنيف إلا أن ظروف حياته ومعاناته المتواصلة بسبب طفلته المولدة الجديدة زكية البالغة من العمر 40 يوماً والتي تعاني من نقص في إنزيمات السكر يتوجب عليه توفير حليب خاص يتم استيراده من شركة الرام في القدس المحتلة يطلق عليه :'Galactomin 19' صنع في ألمانيا.

وأضاف،   بن حمد رغم أنني اعرف أن فعلتي حرام لكن وضعي المأسوي أجبرني على ذلك من أجل أن يسمعني المسؤليين وان تعي قلوبهم مدى القهر والذل الذي أعيشه.

وأوضح، تعاني الطفلة من مرض نادر في الجهاز الهضمي وهو Glucose-galactose iintolerance، وهي بحاجة إلى تغذية خاصة وبشكل دائم ويتوفر هذا الحليب على شكل 'Galactomin 19'وهي بحاجة ل3 علب شهرياً.

وأكد الشاب بن حمد أنه لم يترك أي وسيلة للبحث عن المؤسسات الخيرية إلى جانب وكالة الغوث التي قال بأنه أرسل لها كتاباً خطياً يطلب منها توفير رعاية صحية وإمكانية توفير مسكن يلجأ إليه هو وأطفاله باعتباره لاجئ فلسطيني، مشيراً، إلى أنه ترك في أحد مكاتب الغوث عبارة قال فيها، أنه سيقدم على حرق نفسه إذا لم تستجب الوكالة لمطالبه.

وعن أمر استدعائه من قبل الشرطة في غزة، قال، بعد محاولة حرق نفسي استدعت الوكالة الشرطة وقامت باقتيادي لمركز شرطة العباس وبعد تفهمهم وضعي وتقارير الطبية والكتب الرسمية التي خاطبت فيها المسؤلين حول معاناتي تركوني ولم يحدث شيء.

ويعاني، بن حمد من تكاليف إيجار البيت والتي تقدر ب500 شيكل شهريا مع العلم بأنه صاحب المنزل يريد إيجار 8 أشهر سابقه.

يشار إلى أن المواطن بن حمد له ثلاثة أطفال اثنان منهم كانا يعانيان من نفس المرض وهم: محمد 6 أعوام، وبتول 3 أعوام، ومؤيد بحكم الله عامان.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع