ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
المقالة: نرحب بزيارة 'أبو مازن' ولكن ... لا بد أن يسبقها جلسات للحوار
17/04/2011 [ 21:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

رام الله - فلسطين برس- وكالات /  قال طاهر النونو الناطق الرسمي باسم الحكومة المقالة في غزة إن حركة حماس ترحب بزيارة الرئيس محمود عباس 'أبو مازن' إلى قطاع غزة، لكن لا بد من أن يسبق ذلك جلسات حوارية تمهيدية للاتفاق على نقاط معينة.

وأضاف النونو في حديث لموقع 'اليوم السابع' المصري أن 'أبو مازن' في مبادرته لم يتعرض للخلاف حول النقاط الثلاث المتحفظ عليها من قبل حركة حماس.

وقال إن 'ما وصلنا هو أن أبو مازن يريد الذهاب إلى غزة من أجل تشكيل حكومة تكنوقراط وانتخابات تشريعية ورئاسية، أما انتخابات مجلس وطني فلسطيني فلم تذكر، ونحن قلنا إن هذه الزيارة تحتاج إلى حوار، خاصة بعد قبول الورقة الأساسية'.

ورأى أن 'المطلوب الآن التوافق على آلية التشكيل للحكومة، فهناك إشكاليات يجب التوافق عليها، خاصة بعد الثلاث نقاط المختلف عليها فى الورقة المصرية، ثم على أى قانون ستجرى الانتخابات فهناك ثلاث قوانين لتنظيم الانتخابات، ثم إن أبو مازن يبني على ما سبق، والمرحلة الراهنة مختلفة، ونحن نريد مصالحة شاملة وكاملة تضم كافة الفصائل والقوى الفلسطينية، نحن نريد اتفاقاً جديداً ونهائياً وفتح تجتزئ ما تريد، ونحن نرفض ذلك، ونريد البدء من حيث انتهينا'.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع