ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
بيان من مجلس الإفتاء الأعلى .. مساندة الأسرى واجب شرعي ووطني وإنساني
06/04/2011 [ 21:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

القدس- فلسطين برس - دعا مجلس الإفتاء الأعلى  إلى مساندة قضية الأسرى الفلسطينيين ودعمهم، واعتبر ذلك واجباً شرعيّاً ووطنيًّا وإنسانيّاً، يجب الالتزام به نحو هذه الشريحة المناضلة، جاء  ذلك خلال جلسة المجلس السابعة والثمانين التي ترأسها سماحة الشيخ محمد حسين المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية، وقد أصدر المجلس البيان الآتي:
في ضوء التصعيد الإسرائيلي الخطير، وحملات القمع التي تمارسها سلطات الاحتلال، وإدارة سجونه ضد الأسرى الفلسطينيين العزل، فإننا ندعو جميع منظمات حقوق الإنسان، و المؤسسات الإنسانية، والقوى الوطنية إلى التصدي للممارسات الاسرائيلية القمعية التي تمارس بحق الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي، ولا بد من العمل الجاد على إيقاف معاناة الأسرى، وبخاصة في ظل تصعيد سلطات الاحتلال الإسرائيلي في الآونة الأخيرة من ممارستها العنصرية ضد الأسرى الفلسطينيين، والتي شملت سوء المعاملة، والإهمال الطبي، وعزل عدد منهم في زنازين انفرادية، وحرمان عائلاتهم من زيارتهم، بالإضافة إلى وجود الأمهات الأسيرات والأطفال، وهي ترتكب هذا القمع ضد الأسرى الفلسطينيين بشكل مبرمج وممنهج بإقرار من الجهات المسؤولة لسلطات الاحتلال على مختلف مستوياتها، وارتكبوا بحق أسرانا جرائم يعاقب عليها القانون الدولي، مما يستدعي تكثيف الحملات المحلية والدولية لإنقاذ الأسرى الفلسطينيين قبل فوات الأوان، وبالتالي فضح الوجه الحقيقي للسلطات الإسرائيلية التي تزعم الديمقراطية فيها وهي بعيدة عنها.
 ويرى المجلس أنه يجب تفعيل قضية الأسرى على كل الأصعدة لتبني مطالب الأسرى، وأن لا يقتصر هذا على يوم الأسيرالفلسطيني فقط، بل لا بد من تكثيف هذا التفاعل بشكل متواصل حتى يتم تبييض سجون الاحتلال من أسرانا البواسل، وأن تشمل هذه الفعاليات القنوات الفضائية، ومراكز حقوق الإنسان المحلية والدولية، والمحاضرات والدروس والخطب الدينية والتعليمية، مع التأكيد على ضرورة عدم التهاون في هذه القضية المهمة والملحة للشعب الفلسطيني،.
وإن المجلس إذ يحيي الأسرى على صمودهم الأسطوري، وجلدهم في مواجهة الإجراءات القمعية التي تتخذ ضدهم، فإنه يدعوهم إلى مواصلة الصمود والثبات، فالشعب وقيادته يولون قضيتهم كل الاهتمام ، وأنهم لن يقبلوا إلا بتحرير جميع الأسرى من سجون الاحتلال.
ويحث المجلس أبناء شعبنا الفلسطيني ومؤسساته الرسمية والأهلية على الوقوف بجانب أسر الأسرى ومؤازرتهم.
7/4/2011م.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع