ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
في ظل التهدئه ... فقط 32 شهيدًا بغزة خلال 2011
03/04/2011 [ 21:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

غزة - فلسطين برس - أكدت اللجنة العليا للإسعاف والطوارئ في قطاع غزة الاثنين أن الربع الأول من العام الحالي شهد تصعيدًا إسرائيليًا خطيرًا وخاصة في النصف الثاني من شهر مارس الماضي.
 
وأوضح التقرير أنه وخلال الأشهر الأربع الأولى من العام الحالي استشهد 32 مواطنًا بينهم أطفال، فيما أصيب 118 آخرين.
 
ولفت الناطق باسم اللجنة أدهم أبو سلمية إلى أن الأشهر الفائتة شهدت ارتفاعًا في أعداد الشهداء والجرحى مقارنة بنفس المدة من العام الماضي 2010 والتي شهدت ارتقاء 15 شهيدًا وإصابة 70 آخرين.
 
وأشار إلى أن عددًا من المواقع المدنية استهدفها الاحتلال، كان من أبرزها استهداف مستودع للأدوية تابع لوزارة الصحة شرق غزة، إضافة إلى قصف عيادة تابعة للخدمات الطبية.
 
وذكر أبو سلمية أنه وخلال شهر يناير الفائت، استشهد 7 مواطنين وأصيب 20 آخرين، وارتقى اثنين من الشهداء جراء انفجار أجسام من مخلفات الاحتلال، كما أصيب ستة مواطنين جراء هذه المخلفات، واستشهد اثنان من عمال الحصمة، وأصيب ستة آخرين.
 
وأكد أن ثلاثة من الشهداء ارتقوا نتيجة إطلاق النار عليهم بشكل مباشر من قبل قوات الاحتلال، فيما ارتقى أحد الشهداء نتيجة قصف جوي، وآخر نتيجة غارة جوية.
 
وفى شهر فبراير الماضي، بين أن 7 مواطنين استشهدوا وأصيب 46 آخرين بينهم أطفال، واستهدف طيران الاحتلال أكثر من 15 موقعًا.
 
وأشار إلى أن ثلاثة صيادين استشهدوا شمال غرب بلدة بيت لاهيا، واستشهد شاب آخر، وأصيب 18 من عمال الحصة.
 
ولفت إلى أن اثنين من الشهداء و11 من المصابين استهدفتهم القذائف المدفعية بشكل مباشر، فيما أصيب 18 مواطنا نتيجة قصف جوي، واثنين من المصابين أصيبوا جراء انفجار جسم من مخلفات الاحتلال.
 
وذكر أنه وخلال شهر مارس الماضي استشهد 18 مواطنًا بينهم 5 أطفال، وبلغ عدد الإصابات 52 إصابة بينهم 17 طفل، وست سيدات.
 
وأوضح أن الاحتلال شن 34 غارة جوية على أهداف مدنية، وكانت عدد القذائف المدفعية 90 قذيفة، إضافة إلى 17 توغلا محدودًا على أطراف القطاع.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع