ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
مبعدو المهد يطالون الرئيس عباس ومشعل بزيارة غزة
21/11/2011 [ 22:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

غزة- فلسطين برس-  طالب مبعدو كنيسة المهد في قطاع غزة والدول الأوروبية ، الرئيس محمود عباس و خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس ، بالقدوم إلى قطاع غزة بعد اختتام اللقاء المزمع عقدة بين الطرفين في القاهرة تجسيدا للمصالحة وانهاء للانقسام .

وطالب الناطق باسم المبعدين في قطاع غزة فهمي كنعان، بأن يتوج لقاء المصالحة بين الرئيس محمود عباس و خالد مشعل الذي سيعقد في القاهرة ، بزيارة قطاع غزة وكذلك بحضور الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي وذلك احتفاءً بإنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة الفلسطينية بإذن الله .

ومن جانبه قال الناطق باسم المبعدين في أوروبا جهاد جعاره ، ' أنة آن الأوان لطي صفحة الانقسام الأليمة التي مرت على شعبنا ، والتي كان المستفيد الوحيد منها هو الاحتلال الإسرائيلي الذي استغل الانقسام الفلسطيني ، بمزيد من الإجراءات العنصرية من خلال مصادرة الأراضي وبناء المستوطنات وتهويد القدس ، كل ذلك حدث أمام ناظر العالم اجمع وبمعاونة ومساندة ودعم الولايات المتحدة الأمريكية '.

هذا وأكد ممثل المبعدين في قطاع غزة حاتم حمود ، على أن قطاع غزة يستحق الوقوف إلى جانبه وتكريمه ، خصوصا بعد المعاناة الشديدة التي واجهها من قبل الاحتلال الإسرائيلي ، سواء بالحصار الظالم والذي استمر خمسة أعوام ، أو خلال الحرب الهمجية التي شُنت علية قبل عدة أعوام ، حيث قدم خلالها الآلاف من الشهداء والجرحى والأسرى ، لذلك فقطاع غزة يستحق أن يحتفل بانجاز المصالحة الوطنية الفلسطينية وطي صفحة الماضي الأليمة .

من جهة أخرى، فقد طالب المبعد فهمي كنعان بصياغة برنامج وطني شامل متفق علية من قبل كافة الفصائل الفلسطينية ، يتضمن بالدرجة الأولى مواجهة الاحتلال الإسرائيلي وإجراءاته وجرائمه التي يرتكبها ضد أبناء شعبنا في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة ، وكذلك تشكيل حكومة الوحدة الوطنية وصولا لانتخابات رئاسية وتشريعية ومجلس وطني ، وإعطاء الشعب الفلسطيني الحرية الكاملة في انتخاب ممثليه عبر صناديق الاقتراع .

 

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع