ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
ميسي يواصل التألق .. وأرقام قياسية جديدة
01/11/2011 [ 22:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

براغ - فلسطين برس - حقق برشلونة فوزاً كبيراً على الأراضي التشيكية على حساب منافسه في الجولة الرابعة من دور المجموعات لمسابقة دوري الأبطال فيكتوريا بلزن بنتيجة أربعة أهداف دون رد.
المباراة شهدت ندية كبيرة بين الطرفين خلال الشوط الأول ولم يشكل البارسا أي خطورة تذكر على مرمى أصحاب الأرض والجمهور سوى من تسديدة لميسي في الدقيقة الخامسة من عمر اللقاء أخطأت طريق المرمى.

بل على العكس، كاد فيكتوريا بلزن أن يباغت أبطال أوروبا بالهدف الأول في الدقيقة 17 من هجمة مرتدة نفذت بشكل رائع للغاية وانطلق لاعب بلزن من منتصف الملعب تقريباً في عمق دفاعات البلاوجرانا ثم سدد كرة أرضية على يسار فيكتور فالديس، ولكن الحارس الكتالوني تفطن لها وحرم الفريق المغمور من افتتاح التسجيل في المقابلة.

وفي نفس الدقيقة، أرسل اللاعب جيراسيك عرضية رائعة ولكن الزميل سدد بعيداً عن المرمى الكتالوني.

تسديدة جديدة من البارسا هذه المرة من سيسك فابريجاس لاعب خط الوسط جاءت في الدقيقة 21 ولكن حامي عرين التشيكيين تمكن من التصدي لكرة الدولي الإسباني.

نصل إلى لقطة المباراة في الدقيقة 22، حيث تعرض ليونيل ميسي نجم نجوم الكتلان للعرقلة داخل منطقة الجزاء من جانب اللاعب سيسوفسكي، ليحتسب حكم اللقاء ركلة جزاء لصالح البرغوث الأرجنتيني الذي يسدد الكرة بكل هدوء على يمين المرمى محرزاً الهدف الأول للضيوف.

هذا الهدف أعقبه تبديل من قِبَل مدرب فيكتوريا حيث سحب المهاجم الوحيد في التشكيلة لمواجهة النقص العددي أمام كتيبة جوارديولا.

عاد ميسي للتسديد في الدقيقة 31 ولكن بافليك يواصل التصدي لقذائف الفريق الكتالوني.

الدقيقة الثانية من عمر الوقت البديل لحساب الشوط الأول شهدت الهدف الشخصي الثاني لميسي والثاني لبرشلونة إثر تبادل للكرة بين ميسي والبرازيلي أدريانو، ليسجل أفضل لاعب في العالم هدف التعزيز لفريقه بيسراه الذهبية.

داني ألفيش يحصل على ورقة صفراء بعد أربع دقائق من بداية أحداث الشوط الثاني سوف تحرمه من التواجد في تشكيلة برشلونة في قمة سان سيرو ضد ميلان الإيطالي لحساب المرحلة الخامسة.

كاد ميسي أن يسجل 'الهاتريك' في الدقيقة 54 من عمر اللقاء إثر تسديدة مميزة من ضربة ثابتة ولكن الحارس يحول الكرة إلى ركلة زاوية.

وفي الدقيقة 65، كاد الفريق المضيف أن يعود للمباراة من خلال هدف تضييق الفارق إثر توزيعة ممتازة من ليمبرسكي ولكن بيترزيلا صاحب القميص رقم 11 يسدد الكرة 'على الطاير' بجوار القائم.

وبعد دقيقتين لاحقتين، ترد العارضة رأسية نموذجية من جانب الواعد ألكانتارا إثر تمريرة سحرية من قائد التانجو الأرجنتيني 'ميسي' في عمق دفاعات الفريق المتأخر في النتيجة.

كانت المؤشرات تدل على أن البارسا قريب من إضافة الهدف الثالث، وهو ما حدث بالفعل مع حلول الدقيقة 72، حيث أرسل كوينكا المهاجم الشاب عرضية جيدة جداً للاعب المنطلق من الخلف سيسك فابريجاس ليضع الكرة برأسه في الشباك.

في الدقيقة 90، يرسل البديل أليكسيس سانشيز كرة عرضية تصطدم بميسي وتخرج خارج الملعب.

الدقيقة الأخيرة من عمر الوقت البديل للقاء شهدت أجمل أهداف اللقاء، حيث مرر المدافع طويل القامة بيكيه كرة 'بالكعب' لميسي الذي يراوغ الحارس ويضع الكرة في الشباك موقعاً على الهدف الثالث له والرابع لفريقه.

وبذلك يغرد برشلونة في الصدارة منفرداً بعشر نقاط بعد تعادل ميلان الإيجابي في الجولة ذاتها مع مضيفه باتي بوريسوف.
 
هذا وكان اللقاء مليئاً بالأرقام و الإحصائيات المثيرة و التي نذكر منها :
- مدرب برشلونة بيب جوارديولا استبعد من التشكيلة دافيد فيا، و منعه من أن يصبح أول إسباني يسجل في المباريات الأربعة الأولى في تاريخ دوري أبطال أوروبا.
- بيب جوارديولا أكمل المباراة رقم (200) له كمدرب لبرشلونة، و كانت مباراته الأولى في مقاعد البدلاء قد انتهت بفوز البارسا على ويسلا كراكوفيا بنتيجة (4-0) يوم (13) أغسطس (2008).
- الهدف الأول لليونيل ميسي من ركلة جزاء في شباك فيكتوريا بلزن هو الهدف رقم (200) له مع برشلونة بعد مشاركته في (286) مباراة رسمية.
- ليونيل ميسي (24) عاماً و (130) يوماً، هو أصغر لاعب يسجل (40) هدفاً في تاريخ دوري أبطال أوروبا، ليحطم الرقم القياسي المُسجل في إسم أسطورة ريال مدريد راؤول جونزاليس، الذي وصل إلى نفس الرقم في عمر (25) عاماً و (258) يوماً.
- ميسي يستمر في تحطيم الأرقام القياسية بعد تخطيه فرناندو موريينتس في ترتيب أفضل الهدافين التاريخيين لمسابقة دوري أبطال أوروبا، ليصبح تاسع أفضل هداف بوصوله إلى الهدف رقم (41).
- فيكتور فالديس يحطم الرقم القياسي في تاريخ برشلونة من حيث الحفاظ على الشباك خاليةً من الأهداف، بعد عدم دخول مرماه أي هدف منذ ما يزيد عن (877) دقيقة على التوالي، ليحطم الرقم المُسجل في إسم الحارس السابق ميجيل رينا.
- ميسي تمكن من تسجيل خمسين هدفاً مع برشلونة في العام الكروي الحالي (2011).
- الهدف الثالث للبارسا في شباك بلزن هو الهدف الثاني الذي سجله سيسك فابريجاس برأسه في تاريخ مشاركته في دوري أبطال أوروبا، بعد هدفه في شباك سبورتينج براجا في الموسم الماضي بقميص ناديه السابق أرسنال.
- فابريجاس هو سابع أفضل هداف إسباني في تاريخ دوري أبطال أوروبا بـ(14) هدفاً، بعد كل من راؤول، موريينتيس، لويس إنريكي، جوتي، هيلجيرا و تريستان.
- لأول مرة في مشواره الإحترافي، تمكن ليونيل ميسي من تسجيل الهاتريك في المباراة الثانية على التوالي، بعد هاتريك سجله في شباك ريال مايوركا في مسابقة الليجا يوم السبت الماضي.
- ميسي هو ثاني لاعب يسجل الهاتريك لبرشلونة خارج أرضه في دوري أبطال أوروبا، بعد النجم البرازيلي السابق ريفالدو الذي حقق ذلك في موسم (99-00).
- لأول مرة في تاريخه، حافظ برشلونة على شباكه نظيفة للمباراة التاسعة على التوالي في جميع المسابقات، بعد أن فاز برباعية نظيفة على فيكتوريا بلزن خارج ملعبه.
- برشلونة وصل إلى الهدف رقم (500) في (200) مباراة تحت قيادة المدرب بيب جوارديولا.
- جوارديولا هو أكثر مدرب سيطر على الكرة الإسبانية بعد أن قاد برشلونة إلى (144) إنتصار من أصل (200) مباراة، بمعدل (74) بالمائة نتيجة الفوز، ليتخطى رقمين تاريخيين : ديل بوسكي بمعدل (54) بالمائة حقق نتيجة الفوز بين عامي (1999) و (2003)، و ريكارد بنسبة (58) بالمائة بين عامي (2003) و (2008).
تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع