ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
برشلونة يكتفي بهدف وحيد في خيخون ويتصدر الليجا
02/10/2011 [ 21:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

مدريد - فلسطين برس - تمكن برشلونة من الفوز على فريق خيخون بهدف وحيد أحرزه الظهير الأيمن أدريانو كوريا وذلك ضمن الأسبوع السابع من الدوري الاسباني في المباراة التي أقيمت على ملعب المولينون ، و يعد هذا الفوز هو الأول للفريق الكتلوني خارج أرضه هذا الموسم في الليجا .
استحق برشلونة الفوز بعد أن استحوذ على مجريات المباراة تمامًا مع بعض المحاولات القليلة من جانب خيخون في مباراة لم تشهد فرصًا حقيقة كثيرة .

بدأ حامل لقب الدوري الاسباني برشلونة بضغط شديد على أضحاب الأرض و الجمهور خشيًا من حدوث أي مفاجأت وسعيه للوصول لصدارة الليجا .

حيث استحوذ الفريق الكتلوني على منتصف الملعب عن طريق المايسترو تشافي هيرنانديز الذي بدوره وزع العديد من التمريرات لزملائه ، ولكن لم تستغل بالشكل المناسب ، و هدد ديفيد فيا مرمى خيخون عن طريق تسديدة من على حدود منطقة الجزاء ، ولكن تسديدته تعلو العارضة .

وجاءت الدقيقة 12 لتحمل هدف التقدم لبرشلونة عن طريق ظهيره الأيمن البرازيلي أدريانو كوريا ، قصة الهدف بدأت بتسديدة من تشافي من خارج منطقة الجزاء بقليل تصطدم بالقائم الأيمن لتجد المتابع أدريانو يسددها بيسراه على يمين حارس خيخون خوان بابلو كوليناس .

بعد الهدف واصل برشلونة ضغطه بحثًا عن هدف آخر يريح الأعصاب منذ البداية و لاحت فرصة لديفيا فيا من الناحية اليمنى و في وضع شبه انفراد، لكن أهدرها وجاءت التسديدة في الشباك من الخارج .

نسق اللعب أصبح بطيئًا بعض الشيء في الوقت الذي أظهر فيه أفضل لاعب في العالم ليونيل ميسي مهاراته كالعادة فتارة يمر الكرة بين قدمي لاعبي خيخون وتارة أخرى يتلاعب بهم ويمر منهم بسهولة تامة، واعتمد لاعبو المدرب  مانولو بريسيادو على استخدام مصيدة التسلل و التي وقع فيها الفريق الكتلوني خمس مرات .

وفي الدقائق الخمسة الأخيرة ضغط الفريق صاحب الرداء الأبيض و الأحمر على استحياء وهدد مرمى برشلونة بتسديدة من الناحية اليسرى عن طريق اللاعب كويفاس .

دخل أصحاب الأرض و الجمهور خيخون مجريات الشوط الثاني كما أنهى الشوط الأول بضغط كبير على برشلونة بحثًا عن هدف التعادل .

وحاول مهاجم الفريق ديفيد بارال تهديد مرمى برشلونة في أكثر من محاولة منها تسديدة تصطدم بمدافع برشلونة بيكيه وتخرج إلى ضربة ركنية .

ولم يشهد الشوط الثاني أي هجمات حقيقة تذكر برشلونة استحوذ على المباراة و استطاع أن يتحكم في مجرى اللقاء بفضل خبرات لاعبيه ، وحاول خيخون في محاولات قليلة لكن الدفاع الكتلوني كان لها بالمرصاد ليحصد برشلونة ثلاث نقاط غالية من ملعب المولينون ويرتفع رصيده إلى النقطة 14 بالتساوي مع ليفانتي في المركز الأول .

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع