ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
بسبب إنحياز واشنطن لـ' إسرائيل'
قرية النبي صالح ترفض إستقبال وفد أمريكي رسمي
26/09/2011 [ 21:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

رام الله- فلسطين برس- أعلن رئيس لجنة المقاومة الشعبية عطا الله التميمي في قرية النبي صالح شمال غرب رام الله رام الله، أنه رفض استقبال وفدا رسميا أميركيا في قريته بسبب السياسة الأميركية المنحازة لـ(إسرائيل) والرافضة للاعتراف بعضوية كاملة لدولة فلسطينية في الأمم المتحدة.

وقال التميمي من القرية التي أقيمت على أراضيها مستوطنة حلميش 'أبلغتنا القنصلية الأميركية صباح اليوم بأنها سترسل وفدا لحضور مؤتمر صحافي سنقيمه بعد ظهر اليوم حول الانتهاكات الإسرائيلية

ومصادرة الأراضي بالاشتراك مع مركز بتسيلم الإسرائيلي لحقوق الفرد'.

وأضاف التميمي لوكالة الصحافة الفرنسية: 'نرفض في القرية استقبال أي جهة أميركية رسمية طالما السياسة الأميركية بهذا الانحياز وابلغنا القنصلية بذلك'.

وأوضح أن هذا الموقف سببه أن 'موقف الإدارة الأميركية الرسمي المعلن هو استخدام حقق النقض (الفيتو) عند التصويت للدولة الفلسطينية وخطاب الرئيس باراك اوباما كان خطابا صهيونيا أكثر من خطاب (رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين) نتنياهو'.

وتابع 'استقبلنا في السنتين الماضيتين وفودا من القنصلية الأميركية جاؤوا لزيارة القرية والاطلاع على أوضاعها ومسألة والاستيطان فيها وكان الأمر طبيعيا'.

ويسكن قرية النبي صالح نحو 600 فلسطيني بينما يعيش نحو 600 آخرين من أبناء القرية في الولايات المتحدة.

 

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع