ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
الجهاد:نحترم التوافق لكن.. سنرد على أي عدوان
26/03/2011 [ 22:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

غزة - فلسطين برس - أكد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خالد البطش، أن حركته لن تقبل أبدا بالمعادلة التي يحاول الاحتلال فرضها بالقوة باستهدافه للمواطنين ولأهالي غزة، دون وجود أي رد في المقابل من جهة المقاومة.

 وأوضح البطش في تصريح وصل (صفا) نسخة عنه مساء السبت، أن حركته أكدت خلال اجتماعها مع الفصائل بغزة، على احترامها للتوافق الوطني بين الفصائل بشرط التزام [#/V#]الاحتلال بوقف العدوان واستهداف المواطنين.

 وشدد على أن أي عدوان للاحتلال في أي مكان من فلسطين سيتبعه رد مباشر من قبل المقاومة، مشيرا إلى أن المقاومة لن تقبل أبدا بأن تتحول غزة لموقع رماية للاحتلال، ليوجه لها ضرباته ويمارس عليها هواياته بالقتل وسفك الدماء وقتما شاء.

الوحدة الوطنية

وعلى صعيد الانقسام الداخلي، قال البطش: إن حركة الجهاد الإسلامي أكدت في اجتماعها على ضرورة إنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية.

 وأضاف 'باركنا اللقاء الذي جرى في رام الله بين الرئيس محمود عباس ووفد من حركة حماس، واعتبرنا هذه الخطوة مقدمة لتهيئة الأوضاع باتجاه طوي صفحة الانقسام'.

 كما أوضح البطش أن الفصائل المجتمعة اتفقت على توجيه رسائل للإعلام الفلسطيني، وبالأخص فضائية الأقصى ومؤسسة الإذاعة والتلفزيون برام الله من أجل ضرورة تبنيهم لخطاب وحدوي مسؤول وإيقاف أي برامج تتسبب في تعكير الأجواء وإعاقة المصالحة.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع