ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
المجلس الوطني ينال صفة شريك من اجل الديمقراطية في برلمانات أوروبا
05/09/2011 [ 21:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

رام الله- فلسطين برس- قال النائب قيس عبد الكريم 'ابو ليلى' رئيس لجنة القضايا الاجتماعية في المجلس التشريعي، عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، ان اللجنة السياسية للجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا قررت, الثلاثاء, اعتماد المجلس الوطني الفلسطيني شريكا من اجل الديمقراطية في مجلس اوروبا ، وهي مكانه شبيه بصفة المراقب .

واضاف النائب ابو ليلى الذي حضر ضمن وفد برلماني فلسطيني اجتماع المجلس الذي عقد مساء اليوم الثلاثاء في مدينة كاسرتا الايطالية ، ان المجلس الذي يضم مندوبين عن برلمانات 47 دولة اوروبية اتخذ هذا القرار بعد موافقة جميع اعضاء المجلس ، معتبرا هذا القرار تطورا جديدا وجوهريا في العلاقات الفلسطينية الاوروبية .

واشار إلى ان هذه الخطوه الجديدة, وهذا الانجاز السياسي الفلسطيني يعزز مكانه المجلس الوطني الفلسطيني ، وحضوره بأوروبا وبواحدة من أهم مؤسساتها، أي مجلس أوروبا الذي يضم 47 بلدا اوروبيا .

واضاف ابو ليلى ان هذا القرار يعتبر شكلا من اشكال تاكيد الاعتراف بالحقوق السياسية للشعب الفلسطيني ، واعترافا بالإنجازات التي حققتها الشعب الفلسطيني في المجال الديمقراطي ، واساسا للتعاون من اجل تطوير المؤسسات الديمقراطية .

ونوه الى ان هذا القرار ياتي في سياق الانجازات التي يحققها الشعب الفلسطيني في سعيه لنيل الاعتراف الدولي بحقه في اقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس ، والتحرر من الاحتلال الاسرائيلي الجاثم على الارض الفلسطينية . 

واكد أن هذا الانجاز هو ثمرة لجهود ونضالات الشعب الفلسطيني ، الذي يسعى للخلاص من الاحتلال الاسرائيلي الذي يستبيح الارض الفلسطينية ، ويسعى الى اقامة دولته المستقلة كاملة السيادة وفقا للقرارات التي كفلتها الشرعية الدولية .

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع