ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
السفير المصري لدى السلطة يحمل اسرائيل مسؤولية التصعيد ويدعوها لوقف عملياتها فورا
24/08/2011 [ 21:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

رم الله – فلسطين برس - حمل السفير المصري لدى السلطة الوطنية الفلسطينية ياسر عثمان، اليوم الخميس،إسرائيل المسؤولية الكاملة عن التصعيد الجاري في قطاع غزة، ومسئولية وقفه لاعطاء الفرصة لنجاح الجهود المصرية بتثبيت التهدئة.

وقال عثمان في تصريحات له 'من الصعب الحديث عن التهدئة في ظل الغارات الإسرائيلية اليومية، التي تستهدف شعبنا في قطاع غزة، والتي توقع الشهداء والمصابين'.

وشدد عثمان على أن مصر تقوم بجهود مكثفة مع كافة الاطراف، لتثبيت التهدئة بين إسرائيل وقطاع غزة، قائلا: 'انه انطلاقا من الحرص على الحقوق الفلسطينية، تدعو مصر إسرائيل إلى وقف عملياتها العسكرية في قطاع غزة فورا حتى تستجيب الفصائل الفلسطينية لوقف اطلاق الصواريخ'.

وأكد السفير المصري إنه رغم ما يحدث من تصعيد، فإن مصر مستمرة في جهودها الرامية إلى الحفاظ على أن وسلامة الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، ومنع تصاعد العدوان الإسرائيلي.

وكشف السفير المصري عن أن قناة الحوار مستمرة بين مصر وإسرائيل من أجل وقف العدوان الإسرائيلي اليومي على قطاع غزة، ووقف الوتيرة، التي تتبعها إسرائيل كونها تحافظ على وتيرة معينة في عدوانها اليومي، ومصر تسعى بكل ما أوتيت من قوة إنهاء العدوان لتثبيت التهدثة.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع