ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
عباس زكي: قرار فصل دحلان لا رجعة عنه وملفه الآن بيد النائب العام
14/08/2011 [ 21:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

رام الله-فلسطين برس- اكد عباس زكي عضو اللجنة المركزية لحركة فتح بأن قرار فصل محمد دحلان من المركزية وعضوية حركة فتح لا رجعة عنه، وان ملفه حول للجهات المعنية لملاحقته قضائيا وتقديمه للعدالة بعد العمل على رفع الحصانة البرلمانية التي يتمتع بها كعضو في المجلس التشريعي الفلسطيني.

واشار زكي لصحيفة القدس العربي الى ان الاسترحام الذي تقدم به دحلان لمركزية فتح في رسالة رسمية سلمت الى امين سر اللجنة ابو ماهر غنيم رفض من المركزية لانه لم يكن مستوفيا شروط الاسترحام، مضيفا 'قرار فصل محمد دحلان من حركة فتح لا رجعه عنه'.

وكان دحلان بعث برسالة رسمية قبل حوالي 10 ايام لابوماهر غنيم يؤكد فيها استعداده وجاهزيته للمثول امام اية لجنة تحقيق تشكلها المركزية للنظر في التهم التنظيمية الموجهة له الامر الذي استدعى عقد اجتماع لمركزية فتح الخميس الماضي للنظر في طلب دحلان الا ان القرار كان الرفض والمصادقة مرة اخرى وبشكل نهائي على قرار فصله من عضوية المركزية ومن حركة فتح وتحويله للنائب العام لملاحقته قضائيا.

واضاف زكي 'دحلان بعث برسالة ولكن الشروط غير مستوفاة في الرسالة ولم تعرض على المركزية الا بعد انتهاء المدة القانونية'، وذلك في اشارة الى ان رسالة دحلان لابوماهر غنيم التي جاءت بناء على قرار المحكمة الحركية التي أعطت دحلان اسبوعين للتقدم بطلب الاسترحام للمركزية للتراجع عن فصله لم تأت ضمن الاطار المحدد من المحكمة والمهلة القانونية التي منحت له.

واضاف زكي 'بعد ان احيل الامر للجنة المركزية مرة اخرى وفق قرار المحكمة الحركية قررت اللجنة تثبيت قرار فصله من الحركة وتحويل كافة القضايا المتهم بها الى المحاكم المختصة ومتابعة التحقيق معه'.

وتابع زكي قائلا 'قرار المركزية كان التأكيد على قرار فصله مرة اخرى'.

وشدد زكي على ان ملف دحلان اغلق من قبل اللجنة المركزية لفتح من خلال تأكيد قرار فصله، مشيرا الى ان الامر حاليا 'من اختصاص النائب العام'، ومضيفا 'نحن في حركة فتح انهينا وضعنا بتأكيد قرار فصله والآن الجهات المختصة بالشأن القضائي هي من سيتابع الامر خاصة وان الرجل عضو في المجلس التشريعي ويتمتع بحصانة برلمانية يجب رفعها من اجل محاكمته، وبذلك فهو امامه مرجعيات قانونية اخرى هي التي تحدد كيفية ملاحقته'، نافيا ان تكون مركزية فتح قد طلبت من الجهات المختصة الطلب من الانتربول القاء القبض على دحلان الذي يتواجد حاليا خارج الاراضي الفلسطينية.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع