ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
د. أبو لبده انضمام فلسطين لمنظمة التجارة العالمية بحاجة إلى تضافر جهود كافة الأطراف
23/07/2011 [ 21:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

اسطنبول- فلسطين برس : أكد وزير الاقتصاد الوطني د. حسن أبو لبده خلال مداخلته بالمؤتمر لسفراء دولة فلسطين والذي يعقد في اسطنبول في الفترة ما بين 22-25/7/2011 أن رغبة فلسطين بالاندماج في النظام التجاري العالمي، تأتي ضمن الجهود التي تقوم بها من اجل بناء مؤسسات الدولة القادرة على الحياة، و تحقيق التنمية المستدامة وتقليل الاعتماد على الدول المانحة وقبول اعتراف المجتمع الدولي بان فلسطين عضو فاعل في النظام التجاري المتعدد الأطراف بما يتضمن ذلك من حقوق وواجبات، لافتا إلى أن فلسطين قطعت شوطاً كبيراً في جهودها للانضمام لمنظمة التجارة العالمية بصفة مراقب.

وأشار د. أبو لبده خلال عرضه للإستراتيجية الفلسطينية للانضمام لمنظمة التجارة العالمية انه سيتم تقديم  طلب الإنضمام بصفة مراقب في المجلس العام للمنظمة قريبا، حيث أن العمل ما زال جاريا على التنسيق مع كافة الشركاء التجاريين والدول المؤثرة للحصول على الإجماع لطلب انضمام فلسطين.

وأوضح د. أبو لبده أن عملية الانضمام تحتاج إلى تضافر كافة الجهود والمساعي لتذليل المعيقات التي تعترض ملف الانضمام مشيرا إلى أهمية حشد الدعم والتأييد العالمي لدعم طلب فلسطين بصفة عضو مراقب على كافة الأصعدة من خلال عقد لقاءات مع كافة الممثليات والقنصليات المتواجدة في فلسطين، أو من خلال مخاطبة وزراء الخارجية عن طريق سفراء دولة فلسطين في كل دول العالم بالإضافة إلى اللقاءات التي تعقدها بعثة فلسطين في جنيف مع كافة البعثات والوفود التجارية .

وقد عرض السيد رمضان بدحه مدير وحدة  منظمة التجارة العالمية في الوزارة الذي يرافق الوزير ورقة عمل حول حصيلة الجهود الفلسطينية المتعلقة بمتابعة طلب الانضمام إلى المنظمة، وأولويات السلطة الوطنية الفلسطينية في  هذا المجال، وجهود الحشد والتأييد المطلوبة.

كما قدمت السيدة إيناس أبو لبن مستشارة السياسات عرضا عن الملف الكامل الذي قدم لسفراء فلسطين بما يشمل مقدمة عن منظمة التجارة العالمية، وخطة الدعم والتأييد، كذلك إستراتيجية انضمام فلسطين بصفة المراقب.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع