ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
المالكي إلى أميركا اللاتينية والكاريبي لحشد الدعم لاستحقاق أيلول
23/07/2011 [ 21:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

اسطنبول - فلسطين برس - قال مساعد وزير الخارجية لشؤون أميركا اللاتينية والكاريبي السفير منجد صالح، إن وزير الشؤون الخارجية رياض المالكي، سيبدأ جولة تضم عدة دول في أميركا اللاتينية، بعد إنهاء أعمال المؤتمر الثاني لسفراء فلسطين، وذلك في إطار الجهود المبذولة لحشد الدعم الدولي لاستحقاق أيلول/ سبتمبر المقبل.

وأشار السفير صالح في تصريح له اليوم إلى أنه سينضم لاحقا إلى الوفد الفلسطيني الذي سيبدأ جولته في جمهورية البيرو للمشاركة في حفل تنصيب الرئيس الجديد اويانتا اوميلا في الثامن والعشرين من الجاري، قبل أن ينطلق إلى محطته الثانية في فنزويلا للاطمئنان على صحة الرئيس هوجو تشافيز، وتنتهي الجولة بزيارة رسمية إلى المكسيك.

وقال صالح: 'نحن مستعدون لاستحقاق أيلول، وإحدى تجلياته مؤتمر اسطنبول، حيث استمعنا إلى تعليمات الرئيس لينطلق كل منا في منطقته الجغرافية لتأكيد وتثبيت موقف الدول المعترفة بفلسطين، وجلب اعترافات جديدة، وحث وتشجيع الدول على التصويت لصالح فلسطين في الأمم المتحدة.

وأضاف: 'سنعمل بجد في أميركا اللاتينية التي تشمل أميركا الجنوبية والوسطى وحوض الكاريبي، من أجل جلب اعترافات جديدة بدولة فلسطين من 19 دولة في المنطقة من تلك الدول التي لم تعترف بفلسطين حتى اللحظة'.

وأوضح أن 'نشاط الدبلوماسية الفلسطينية سيرتكز في تلك الدول على عدالة القضية الفلسطينية، وصداقاتنا مع شعوب القارة، إلى جانب مساعدة ومساهمة دول صديقة تربطنا معها علاقات تاريخية مثل كوبا ونيكاراجوا وفنزويلا...'.

وفي شأن آخر، وصف السفير صالح خطاب رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان أمام مؤتمر السفراء الفلسطينيين بأنه 'رسالة محبة وتضامن ودعم للشعب الفلسطيني وللقضية الفلسطينية، تدل على فهم عميق للوضع الفلسطيني'.

وأكد أن رئيس الوزراء التركي وبدعمه لعقد هذا المؤتمر يؤكد موقفه الجاد إلى جانب الشرعية الفلسطينية وإلى جانب قيادة منظمة التحرير الفلسطينية، والرئيس محمود عباس شخصيا.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع