ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
الاحتفاء بيوم الطفل الفلسطيني في نابلس
05/04/2018 [ 10:37 ]
تاريخ اضافة الخبر:
فلسطين برس: احتفت شبكة حماية الطفولة بمديرية التنمية الاجتماعية في محافظة نابلس، اليوم الخميس، بيوم الطفل الفلسطيني في مهرجان مركزي نظم بهذه المناسبة. وقال محافظ نابلس أكرم الرجوب إن الواقع المرير الذي يعيشه أطفال فلسطين بسبب الاحتلال وممارساته القمعية اليومية، يضع المجتمع الدولي أمام مسؤولياته في توفير الحماية اللازمة لهم من بطش وقمع قوات الاحتلال، مشيرا إلى أن من حق أطفال فلسطين العيش بحرية وكرامة كباقي أطفال العالم. وأضاف إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي لا تزال تحتجز في سجونها ومعتقلاتها قرابة الـ4237 طفلا من أطفال فلسطين، إضافة لفرضها الإقامة الجبرية على عدد آخر، مبينا أن الأطفال في فلسطين لم يكونوا بعيدين عن ممارسات الاحتلال القمعية. وأوضح أن واقع أطفال فلسطين يختلف عن بقيه الأطفال في أرجاء العالم بسبب ممارسات الاحتلال، ففي غزة المحاصرة المدمرة ما زال دم أطفالها ينزف، فواقع أطفال القدس هو المزيد من الانتهاكات والتهويد، وأطفال فلسطين القابعين في سجون الاحتلال هو المزيد من الاضطرابات النفسية بسبب اجراءاتها القمعية. من جانبها، أكدت مسؤولة ملف شبكات حماية الطفولة في المديرية عريب الدبس التزام وزارة التنمية الاجتماعية بالعمل على احترام حقوق الأطفال وتوفير الحماية لهم، وتوفير المناخات المناسبة في بيئة آمنة وصحية بما يحقق مصلحتهم. وقالت إن الوزارة ومن خلال قانون الطفل الفلسطيني وتعديلاته العصرية تحرص على أداء رسالتها تجاه الأطفال وتجاه الأسر الفلسطينية، من خلال مجموعة من السياسات والبرامج والخدمات، وتحديدا تلك التي تستهدف الأسر الفقيرة والفئات المهمشة والضعيفة، ويأتي في مقدمتها الأطفال. وطالب المشاركون بالفعالية بمن فيهم الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال بضرورة توفير حماية عاجلة لأطفال فلسطين ضحايا الإرهاب الإسرائيلي، داعين المنظمات المعنية بحقوق الإنسان والطفولة لوضع حد لانتهاكات الاسرائيلية بحق أطفال فلسطين. وطالبوا بضرورة إلزام إسرائيل بقرار مجلس الأمن رقم 1612 للعام 2005 القاضي بحماية الأطفال تحت الاحتلال، وتطبيق قرارات الجمعية العمومية للأمم المتحدة التي أقرت في العام 1989 والمتعلقة بضمان حقوق الأطفال في مناطق الحروب والصراعات.
تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع