ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
وأصدرت قرارا بفصله من عمله
حماس تعتقل المواطن الذي فضح كذب وتضليل حملتها الانتخابية في رفح
28/08/2016 [ 08:59 ]
تاريخ اضافة الخبر:

فلسطين برس.

كشفت مصادر صحفية ، اليوم الأحد، عن القرارات التي إتخذتها وزارة داخلية حماس بحق المواطن موسى صقر الزطمة الذي فضح كذب وتضليل حملة حماس الدعائية “كيف صارت”.

وكان المواطن الزطمة قد تم تصويره وهو يحمل لافتات إعلانية مكتوب عليها عبارة “غزة لا يوجد بها خمارات وملاهي ليلية ومراقص”، وقال في تسجيل مصور مع الزميل الصحفي علاء سلامة، أنه لم يكن يعلم عن المحتوى المكتوب على اليافطة قبل تصويره، وأن شباب حماس ضللوه وخدعوه.

وأفادت المصادر ان المواطن المذكور توجه في اليوم التالي من تصوير الفيديو إلى مقر عمله الأمني، ففوجئ بصدور قرار فصل وإعتقال بحقه وتحويله للتحقيق في مدينة غزة.

وقالت ان عائلة الزطمة توجهت لمقر عمله لحل المشكلة، فعرض عليها أمن حماس شروطهم لحل الإشكالية وخروج نجلهم من السجن.

وأضافت أن الشرط الرئيسي لخروج المذكور من السجن وإلغاء قرار الفصل الصادر بحقه، هو تقديم بلاغ رسمي لدى النيابة العامة في مديمة رفح، بحق الزميل الصحفي علاء سلامة، وبالفعل قبلت العائلة بشرط حماس وقدمت بلاغ في الصحفي وتم الإفراج عن إبنهم المعتقل”.

وتابعت المصادر : “بعدها بأيام أرسلت شرطة حماس بلاغ رسمي لمنزل سلامة وطالبه بالمثول أمامها للتحقيق معه، فما كان منهم إلا أن رفض الذهاب إليهم حتى هذه اللحظة”.

يشار إلى أن الزميل الصحفي علاء سلامة تعرض لحملة هجوم عنيفة من وحدات حماس الإلكترونية، وإنهالت عليه بالسباب والشتائم والإتهامات بسبب كشفه للحقيقة التي اخفتها حماس.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع