ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
تشييع جثمان "النايف" بعد 105 أيام على اغتياله
10/06/2016 [ 12:03 ]
تاريخ اضافة الخبر:

فلسطين برس.

شيع المئات من الجالية الفلسطينية والعربية في بلغاريا الجمعة جثمان الكادر في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الشهيد عمر النايف من مسجد ليولن بالعاصمة صوفيا.

وكانت الجبهة الشعبية دعت كافة كوادرها وأنصارها وأصدقائها، والجاليات الفلسطينية والعربية، والقوى والأحزاب الأوروبية الصديقة للمشاركة في مراسم تشييع جثمان النايف.

ووري الجثمان الثرى في مقبرة بوتانتس بالمدينة وأقيم بعد التشييع حفل وداع للشهيد في صوفيا، يلقي فيها رفاقه كلمة الوداع، فضلاً عن كلمة للعائلة والجالية الفلسطينية.

وكان عمر اغتيل داخل مبنى سفارة فلسطين في العاصمة البلغارية صوفيا بتاريخ 26 فبراير الماضي وبدت على وجهه آثار تعذيب ودماء بعدما لجأ للسفارة إثر مطالبة الاحتلال بتسليمه.  

كما دعت الجبهة جماهير شعبنا في عموم الضفة والقدس وأهلنا في الداخل للمشاركة في المسيرة والجنازة الرمزية التي تنظمها الجبهة في مدينة جنين، والتي ستنطلق من مسجد جنين الكبير بالبلدة القديمة، إلى المقبرة الغربية، وذلك يوم الجمعة الساعة العاشرة والثلث مساءً.

وطالبت جماهير شعبنا في قطاع غزة للمشاركة في المسيرة والجنازة الرمزية، التي ستنظمها الجبهة في القطاع والتي ستنطلق من مفترق السرايا، حتى ميدان الجندي المجهول بمدينة غزة، الساعة العاشرة مساءً.

وتتهم عائلة النايف السلطات البلغارية بـ"محاولات طمس الحقائق وتمويهها والتلاعب بنتائج تحقيق اغتياله".

ويخشى ذوو الشهيد النايف نقل جثمانه إلى جنين في شمال الضفة الغربية خشية احتجاز جثمانه لدى الاحتلال الإسرائيلي.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع