ارسل الخبر لصديق
عاجــل
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
ثمانينية تتبرع بنسخة مجلة ناشيونال جيو غرافيك لمتحف بيت لحم
08/06/2016 [ 02:03 ]
تاريخ اضافة الخبر:

بال برس / في اطار عمل وجهود متحف بيت لحم لتقوية علاقاته بالمجتمع الفلسطيني بما يخدم تعزيز تثبيت التاريخ والهوية الفلسطينية المتجذرة بهذه الارض وباعتباره جزء لا يتجزأ من المجتمع المحلي وكونه المتحف الاول الذي تم بناءه ضمن فكرة فريده بنيت على مساهمه الأهالي في مدينة بيت لحم وخارجها لتثبيت التاريخ من خلال عرض مقتناياتهم التاريخية تبرعت ليلى المالكي البالغة من العمر ثمانين عاما بنسخة قديمة جدا من مجلة ناشيونال جيوغرافيك والصادرة عام 1927.

وجاء تبرع المالكي خلال احتفال متحف تاريخ بيت لحم بعيد ميلاد الثمانينية ليلى سليم المالكي التي بلغت ال 80 من عمرها، حيث قامت المالكي بالتبرع بهذه النسخة من مجله ناشيونال جيوغرافيك العالميه الصادرة لعام 1927، وتظهرفي هذه النسخه الفريدة صورة صورتها وجدتها امام آبار الملك داؤد في مدينه بيت لحم.

وجرى تسليم المجلة القديمة والاحتفال بعيد ميلاد المالكي بحضور كل من وزيرة السياحه رولا معايعه، وعائلة المالكي ومجموعه من وجهاء مدينه بيت لحم، وادارة الاتحاد النسائي العربي في بيت لحم ومدير عام متحف تاريخ بيت لحم يوسف ابو طاعة.

وفي بداية الحفل رحب مدير المتحف أبو طاعه بالزوار ، ونظم جولة تعريفيه للحضور بالمتحف، واهميته بالمحافظه على تراثنا وارثنا وتاريخنا مشيرا الى ان من ابرز زوايا المتحف هي الحجارة الحية التي توثق للوجود الانساني الفلسطيني العربي المسيحي والاسلامي في هذه الارض مشيرا الى ان هذه النسخة من هذه المجلة وما فيها من صور للمالكي وجدتها هو جزء اساسي لاثبات الهوية الوطنية الفلسطينية وتجذرها بهذه الارض قبل قيام دولة الاحتلال الاسرائيلي التي تحاول ان تمحي وتلغي الوجود الفلسطيني .

وشكر ابو طاعة الحضور وعلى راسهم وزيرة السياحة والاثار على الدعم المستمر للمتحف مشيرا الى ان نجاح فكرة المتحف يعتمد على المساهمه والدعم المستمر للمجتمع المحلي وما يقدمه من مقتنيات تثبت وتؤكد التجذر الفلسطيني بالأرض من جهة وبما يعكس التاريخ والحضارة الانسانية من الجهة الاخرى. 

وبعد الانتهاء من الجولة التعريفية بالمتحف ومقتنياته اقيم احتفال بعيد ميلاد ليلى المالكي في مطعم الكرمة احد منشات متحف تاريخ بيت لحم والذي يتميز بتقديمه للوجبات التقليدية الفلسطينية كما انه يحتوي على مجموعة صور تعكس تاريخ بيت لحم القديم بحيث يعيد الزائر اليه من خلال الوجبات والصور الى تاريخ بيت لحم الجميل.

من جهتها قالت وزيره السياحة والاثار رولا معايعة بأن هذا المتحف لمدينه بيت لحم، ويجب أن يكون شامل ويعبر عن حقيقه أهل المدينة موضحة ان هناك اشياء كثيرة يمكن أن يملكها اي مواطن وقد تكون غير قيمه له ولكن وجودها بالمتحف سوف يؤدي إلى زيادة قيمتها.

وشددت الوزيرة المالكي على ان لبيت لحم تاريخ يستحق أن يتم تعريف الناس بحقيقتها والصورة المشرقة لها.

من جهته قام رائد المالكي أبن الثمانينية ليلى المالكي بشكر متحف بيت لحم باحتفالهم بعيد والدته موضحا ان وجود المجله في متحف بيت لحم سوف يجسد الوجود التاريخي لعائلتنا بمدينه بيت لحم وانه يعني لنا كثيرا احتفال والدتنا بعيدها بالمدينة التي ولدت فيها وهي مدينه بيت لحم.

وقال ان مشاركه هذا الجزء من التاريخ مع أهل بيت لحم هو مهم جداً لانه يعكس فتره مهمة من حياة والدته وعائلتها وذكرياتها، وأن المتحف اطاح فرصه ليكونوا جزء من مدينه بيت لحم والمتحف.

في الختام قامت المواطنة ليلى المالكي بشكر متحف بيت لحم والمشاركين بالاحتفالية وتمنت لهم النجاح والتوفيق.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع