ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
2000 مواطن يعانون من انقطاع المياه في جنين
07/06/2016 [ 17:37 ]
تاريخ اضافة الخبر:

بال برس/ عاني أكثر من ألفي مواطن يقطنون في نطاق مجلس قروي الريان في محافظة جنين من انقطاع المياه منذ أكثر من أربعة أشهر متواصلة.

 
وقال ايمن قبها نائب رئيس مجلس قروي الريان أن هذا التجمع الذي يضم قريتي أم دار والخلجان الواقعتين غرب بلدة يعبد ويقطنها أكثر من ألفي مواطن يعاني من الانقطاع المستمر للمياه منذ أربعة أشهر، ومما يتسبب بتفاقم معاناة المواطنين ارتفاع الحرارة خلال الصيف.
 
من المسؤول؟
وأوضح قبها أن مجلس الريان يتزود بالمياه من بلدية يعبد التي تزود سبعة تجمعات سكانية بالمياه، وتضخ البلدية المياة الى هذا التجمع 24 ساعة اسبوعيا الأمر الذي لا يوفر المياه سوى لبضعة منازل في أول البلد، مشيرا إلى أن مجلس الريان يحتاج الى 48 ساعة متواصلة من ضخ المياه حتى تصل الى كافة المنازل الامر الذي لا تسطيع بلدية يعبد أن تلبيه بسبب شح الامكانيات، كما قال.

 

واكد قبها ان المجلس توجه الى سلطة المياه ووزارة الحكم المحلي والى كافة المسؤولين لحل هذا الموضوع، الا انه لا حياة لمن تنادي ولا احد يسمع صراخ ألفي مواطن يحتاجون الى المياه لا سيما وان الاهالي في هذه المنطقة يعتمدون على الزراعة وعلى تربية المواشي وانهم يقومون بشراء صهاريج المياه ب250 شيقلا لكل صهريج، ولكن مع ارتفاع حراة الطقس فانهم يحتاجون اسبوعيا الى صهريج وبات الامر لا يطاق ويشكل معاناة حقيقية الى كافة المواطنين بالمنطقة.

الحل، ولكن من يدفع؟

وحول حل الاشكال قال قبها نحتاج الى مبلغ 100 الف شيقل فقط حتى نتمكن من اضافة خط ناقل يفصلنا عن قرية زبدة التي تسبقنا ويكون خط موازٍ للمياه بطول 800 متر فقط حتى تتمكن بلدية يعبد من امدادنا بالمياه بشكل مباشر، ان هذا المبلغ بسيط على 2000 مواطن ولكن امكانياتنا نحن في مجلس الريان بسيطة ولا نستطيع بكافة الاحوال تحمل هذا المبلغ.
 
وتساءل "هل يتدخل رئيس الحكومة ويصرف 100 الف شيقل حتى تصل المياه الى 2000 مواطن شمال الضفة؟".
تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع