ارسل الخبر لصديق
عاجــل
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
إسرائيل تشترط موافقة الأردن
السلطه وراء منع صدور ورقة عدم الممانعه لابناء قطاع غزه من الاردن
20/02/2016 [ 20:56 ]
تاريخ اضافة الخبر:

كتب هشام ساق الله – مئات بل الاف تقدموا منذ فتره الى الحكومه الاردنيه الهاشميه للحصول على ورقة عدم ممانعه التي تمنح لابناء قطاع غزه عبر معابر الاردن المختلفه للاسف هؤلاء لم تصدر هذه الاوراق لهم منذ فتره وهذا عطل مصالحهم بشكل كبير والذي زاد صعوبة الامر اغلاق معبر رفح بشكل لايستطيع كثير من المواطنين ان يخرجوا عبره والسبب الزحمه الشديده .

التقيت صديق عزيز ابنته تدرس الماجستير في الجامعات المصريه كان يتوجب ان تسافر بداية العام لتقيم امتحاناتها وحاولت هي ووالدها ولم يتركوا احد الا وسطوه من اجل ان تحصل على ورقة عدم ممانعه وتسافر عبر جسر الملك حسين كي تستطيع ان تقدم امتحاناتها بالموعد المقرر لم تستطع هي ومئات بل الاف الذين ينتظروا الحصول على ورقة الممانعه .

لمن لايعرف ماذا تعني ورقة العدم ممانعه فهي تصريح لدخول الاراضي الاردنيه عبر كل المعابر لابناء قطاع غزه فقط لاغير وهي غير مطلوبه من ابناء شعبنا في الضفه الغربيه يستطيعوا الدخول والخروج بسهوله ويسر ويدخل معبر رفح كل عام اكثر من مليون وستمائة الف مواطن ذهابا وعوده .

علمت بان السلطه الفلسطينيه هي من طلب من ا لمملكه الاردنيه الهاشميه بعدم منح ابناء قطاع غزه هذه الورقه والسبب انهم لايريدوا ان يخرج ابناء قطاع غزه من جسر الملك حسين ويتم التنسيق لهم والخروج فقط من معبر رفح  هذا ما اكدته مصادر فلسطينيه حاولت بشكل كبير الحصول على هذه ورقة عدم الممانعه .

السلطه الفلسطينيه تمارس التمييز بين ابناء الشعب الواحد تسهل خروج ودخول اهلنا بالضفه الغربيه كون كثير منهم يتسخدموا الجواز الاردني في حين لاتسهل تعاملات اهلنا في قطاع غزه وخاصه في ظل طول فترة اغلاق معبر رفح وعدم قدرة السلطه على تسهيل مصالح المرضى والتجار ورجال الاعمال وغيرهم الذين لايستطيعوا الخروج من معبر رفح .

نناشد الملك عبد الله ابن الحسين ملك الاردن ان يسهل مرور ابناء قطاع غزه عبر المعابر الاردنيه وتسهيل اصدار ورقة عدم الممانعه وان يتم الغائها من اجل التخفيف عن ابناء شعبنا الفلسطيني والتعامل بشكل متساوي مع ابناء الضفه الغربيه وايجاد طريقه لاتمر بالاجراءات البيرقراطيه المتبعه .

على السطله الفلسطينيه ان تتعامل مع مواطنيها وتلغي حظر حصول ابناء قطاع غزه على ورقة الممانعه وتسهيل خروج الطلاب والتجار ورجال الاعمال عبر المرور من المعابر الاردنيه والغاء توجه السلطه بمنع صدور ورقة عدم الممانعه والافراج عن الاوراق المحتجزه لدى الجهات الامنيه الاردنيه .

ناشد عدد من رجال الاعمال الفلسطينيين المملكة الاردنية الهاشمية بالسماح لهم بالدخول عبر اراضيها للسفر عبر مطار الملكة عاليا .

ونص المناشدة كما وصلت :

الموضوع / رجال أعمال وتجار من قطاع غزة

نهديكم خالص التحيات وأصدقها سائلين المولى عز وجل ان يحفظكم ويرعاكم ويمن على سيادتكم بموفور الصحة والعافية ، مثمنين عالياً جهود سيادتكم من اجل رفعة شان الوطن والمواطن .

معاليكم :

جرت العادة من قبل المملكة الأردنية الهاشمية على جسر الملك حسين رحمه الله ان تسمح للغزيين الراغبين بالمرور عبر أراضيها ( لوجهات خارج الأردن) عبر مطار عمان بالدخول دون تأشيرة ومنح المسافر 72 ساعة مرور وهذا الأمر معمول به منذ حين .

وتفاجئنا يوم الخميس 18/2/2016 بوقف العمل بهذا الأمر دون إشعار مسبق وكنا متواجدين على الجسر بعدد لا يقل عن 40 تاجر ورجل أعمال كلنا متوجهين إلى دولة الإمارات للمشاركة وحضور معرض الخليج للمواد الغذائية خلال الفترة (21-25 فبراير 2016 ) .

علماً بان عددا من رجال الأعمال والتجار قد تمكنوا  يومي الثلاثاء و الأربعاء 17-18/2/2016 من المرور عبر الجسر من الجانب الأردني لوجود تأشيرة وتذكرة طائرة حسب العادة .

علماً سيادتكم ان الممثلية الأردنية في رام منذ شهر 10-2015 لا تصدر تأشيرات للمرور او دخول الأردن للتجار ورجال الأعمال .

وكلنا لدينا حجوزات طيران مؤكدة على صبيحة الجمعه والسبت وحاولنا مع إدارة الجسر لساعات الطويلة بالسماح لنا بالمرور للمطار دون جدوى ، حتى لو تم ذالك الأمر

بحافلة جماعية لكن لم تكن هناك أي استجابة أو تجاوب .

معاليكم :

كل رجال الأعمال والتجار لديهم مواعيد وصفقات تجارية بمبالغ كبيرة ومنهم أيضا من هو يقوم بعرض منتجاته وتم حجز مساحات عرض في المعرض بعشرات آلاف الدولارات .

معاليكم :

الأكثر دراية بما يتعرض له قطاع غزة من حصار وإغلاق ، وبالكاد الأمور تسير والحياة اليومية بالكاد تمضي .. وتكبدنا خلال الأعوام الماضية الكثير من الخسائر ناهيكم عن الضرائب التي تفرضها  غزة .

نتمنى من معاليكم المساعدة في تامين سفرنا عبر الأراضي الأردنية (جسر الملك حسين )  بشكل عاجل ، علماً بأننا نحمل تصاريح من الجانب الإسرائيلي وبطاقات BMC  تمكننا من الوصول لجسر الكرامة من الجانب الفلسطيني .

نتمنى وقفتكم النبيلة التي عودتمونا عليها ولا خاب من قصدكم

وتقبلوا فائق الاحترام والتقدير ،،

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع