ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
أغذية تغذي الدماغ
08/02/2016 [ 13:14 ]
تاريخ اضافة الخبر:

فلسطين برس.

هل تشعر بالتشويش والمزاجية وتنسى بشكل اكثر من المعتاد، الخبراء يشيرون الى احتمال ان يكون سبب ذلك هو تناولك اغذية معينة. وهي: 

الدهون الصناعية
المصدر المحتمل: الاطعمة المقلية والوجبات السريعة 
ما يقوله الخبراء: أشارت عدة دراسات الى ضرر الدهون الصناعية المتحولة (وبخاصة الزيوت المهدرجة) على الصحة بشكل عام وعلى وظائف الدماغ وبخاصة الذاكرة. وبحسب دراسة علمية. 
الكمية الآمنة للتناول: 
يفضل عدم تناولها بتاتا. لذا، ينصح بقراءة قائمة محتويات كل ما تشتريه وتفادي تناول كل ما يحتوي على الدهون المتحولة او الزيوت المهدرجة. وطبعا، تجنب تناول الوجبات السريعة. 

السكر 
المصدر: المشروبات الغازية والعصير والحلويات والمخبوزات وغيرها. 
ما يقوله الخبراء: السكر سيىء للذاكرة. وفي دراسة، وجد ان تناول الفئران حمية غنية بالسكر جعل من الصعب عليها ان تذكر أين وضعت طعامها او تذكر مكان شيء كانت تعرفه جيدا في السابق. 

الكمية الآمنة للتناول: 
توصي ارشادات جمعية القلب الاميركية بعدم تناول النساء والرجال أكثر من 6 ملاعق من السكر يوميا. وهذه الكمية تعادل لوحا كاملا من الشوكولاتة المتوسطة الحجم او 3/4 علبة من الصودا. 

الصوديوم 
المصدر المحتمل: الساندويتش الجاهز، المخبوزات، الجبن، اللحم المصنع واللحم البارد والمكسرات المملحة. 

ما يقوله الخبراء: في دراسة نشرتها مجلة بيولوجية الاعصاب، قام الباحثون بتتبع معدل النشاط وكمية الصوديوم لأكثر من 1200 رجل وامرأة معدل اعمارهم 70عاما. ووجد ان تناول كمية كبيرة من الصوديوم وقلة النشاط يرافقه تدهور سريع في القدرات الذهنية والذاكرة. بيد ان الملح شكل المشكلة الاساسية. حيث لم يتسارع تدهور القدرات الذهنية كثيرا لدى من يتبعون اسلوب حياة خامل، لكن يتناولون حمية فقيرة بالصوديوم.

وكما أن أثر الصوديوم السلبي على صحة القلب والشرايين قد يؤدي الى ضيق الاوعية الدموية التي توصل الاوكسجين والتغذية للدماغ. 

الكمية الآمنة للتناول: 
عندما يأتي الامر الى كمية الصوديوم القصوى الآمنة، فمن الصعب تحديد الكمية المناسبة لكل شخص. وبشكل عام، ينصح أن لا تزيد كمية الصوديوم اليومية عن 2300 غرام للأصحاء، و 1500 غرام لمن تعدوا عمر 50 سنة ومن المصابين بارتفاع ضغط الدم او امراض القلب. 

أغذية غنية بالدهون 
المصدر المحتمل: منتجات الحليب، الحلويات، الصلصات، المقليات والشبسي. 
ما يقوله الخبراء: قد تؤثر الحمية التي تحتوي على كمية كبيرة من الدهون (حتى لو كانت من النوع المفيد) على العواطف والمزاجية. وبحسب دراسة نشرتها مجلة السمنة، وجد ان تناول الفئران لحمية مرتفعة بالدهون (تحتل الدهون 58% من سعراتهم الحرارية اليومية) يرافقه بدء أعراض تدل على اصابتهم بالاكتئاب والتوتر والقلق والاحباط والمزاجية.

الكمية الآمنة للتناول: 
ينصح بتناول ما بين 56-78 غراما من الدهون المفيدة وهي الدهون الاحادية والمتعددة غير المشبعة (من الاسماك، المكسرات النيئة، الافوكادو) وان لا تزيد كمية الدهون المشبعة المتناولة يوميا عن 16 غراما (تعادل الموجود في 3 شرائح من جبن الشيدر). 

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع