ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
الأغا: الفلسطينيون واللبنانيون في خندق واحد في مواجهة الإرهاب
13/11/2015 [ 10:58 ]
تاريخ اضافة الخبر:

فلسطين برس.

عبر عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، رئيس دائرة شؤون اللاجئين زكريا الأغا اليوم الجمعة، عن إدانته الشديدة  للتفجيرات الإرهابية التي استهدفت طريق عين السكة في برج البراجنة في بيروت والتي أسفرت عن سقوط عشرات الضحايا ومئات الجرحى من المواطنين الأبرياء .

وقال الأغا في بيان صحفي صدر عنه اليوم إن هذ الجريمة الإرهابية المدانة لا تخدم سوى الاحتلال الاسرائيلي وأعداء الأمة ومخططاتهم الهادفة إلى زعزعة استقرار المنطقة، مشيراً إلى أن هذه الجريمة لن تنال من وحدة وامن واستقرار لبنان الشقيق .

ودعا الشعب اللبناني بمختلف أطيافه وأحزابه أن يقفوا صفا واحدا لإحباط المؤامرة التي تستهدف بلاده ولتفويت الفرصة على كل المتربصين باستقرارها والدفع بها نحو المجهول.

وشدد على أن 'الفلسطينيين واللبنانيين في خندق واحد في مواجهة الارهاب كما كانا في خندق المقاومة، وأن الفلسطينيين في المخيمات اللبنانية حريصون كما اللبنانيون على أمن لبنان واستقراره .'

وتقدم الأغا  في بيانه بأحر التعازي والمواساة للشعب اللبناني ولحكومته، ولأهالي الشهداء، متمنيا الشفاء العاجل للجرحى مؤكداً أن الشعب اللبناني وقيادته سينتصران على الإرهاب.

وعلى صعيد آخر استنكر الأغا جريمة الاحتلال الإسرائيلي وعصابات المستعربين  بإعدام المواطن عبد الله الشلالدة واختطاف الجريح عزام الشلالدة يوم أمس عقب اقتحام المستشفى الأهلي في مدينة الخليل .

وأكد أن هذه الجريمة  تكشف الوجه الحقيقي بأن الاحتلال الإسرائيلي هو احتلال مجرم لا يأبه بالمجتمع الدولي وقراراته ونداءاته ولا يعرف للإنسانية من معنى .

وقال إن هذه الجريمة  تؤكد ضرورة أن يتحمل المجتمع الدولي لمسؤولياته المباشرة لضمان إنهاء الاحتلال وتوفير الحماية الدولية لشعبنا، في ظل استمرار الجرائم الاسرائيلية والاعدامات الميدانية بشكل يومي والتي تطال ابناء شعبنا من الأطفال والشباب والنساء  .

 و دعا الأغا المجتمع الدولي ومجلس الأمن بالتدخل لملاحقة مرتكبي هذه الجريمة ومحاسبة الحكومة الإسرائيلية وملاحقة المسؤولين الاسرائيليين وتقديمهم للعدالة الدولية لمحاسبتهم على ما اقترفوه جرائم بحق الشعب الفلسطيني .

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع