ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
اتفاق شركة جوال مع حماس سيكشف عن سرقات اكثر من 3000 جهاز جوال
20/07/2015 [ 15:13 ]
تاريخ اضافة الخبر:

فلسطين برس.

بعد ان عادت شركة جوال لتمارس عملها من جديد ورضخت لحركة حماس وسلطتها في قطاع غزه وجرى اتفاق سري بكل بنوده تم الافصاح عن جزء منه واخفاء الباقي ويتم الان اعداد كشوف باسماء وارقام اجهزة الجوال التي سرقت في قطاع غزه ويتم تداولها من اجل الكشف من يقوم الان باستعمالها واشتراها .

سالت احد الضباط الذين يعملوا باجهزة الامن في قطاع غزه وطالبته بان يسال لي عن مصير جوال النود 4 الذي سرق ورفضت شركة جوال ان تتابع من يقوم باستخدامه بداعي ان هذه الخدمه غير مفعله في قطاع غزه والان تم الاتفاق مع حركة حماس على تتبع الاجهزه والحوادث وان هناك تعاون امني ورضوخ كامل من شركة جوال للاجهزة الامنيه في قطاع غزه .

رد علي الضابط ان هناك اعداد لقوائم وكشوف بالاجهزه التي سرقت وقام اصحابها بالتبليغ عليها من اجل متابعتها والكشف عن اللصوص الذين سرقوها ومن يقوم الان باستعمالها بدون وجه حق وشركة جوال ملزمه بالرد على استفسارات الاجهزه الامنيه والكشف عن من يقوموا باستعمالها الان .

نعم مابيجيب الرطل الا الرطل ونصف حسب المثل واخضاع شركة جوال لاي سلطه مهما كانت هو انجاز وطني كبير من اجل تخليص حقوق ابناء شعبنا من هذه الشركه المستغله والمحتكره للخدمات التي تقوم بسرقة شعبنا واستغلاله وخاصه في قطاع غزه بحجة الانقسام واللعب على التناقضات .

وعدني الضابط بالاجهزه الامنيه بان يقوم بادراج اسمي ورقم جوال والكود الخاص به ضمن الكشوفات التي سيتم ارسالها لشركة جوال علي اعثر على جهازي المسروق والذي صمتت وسكتت شركة جوال على سارقيه لكي تعاقبني على المقالات التي اكتبها .

واقول لاصدقائي اني لازلت استعمل شريحة زين الجكر وانها تستقبل بشكل ممتاز في قطاع غزه رغم انها تكلفني مزيد من المال وانا لازلت اتعرف على سوئها وايجابياتها وبامكان اصدقائي التواصل معي على خطوط جوال باسعار تكاد تكون نفس اسعار شركة زين وتصلني دائما مكالمات ورسائل وكل شيء واستخدم البرامج الذكيه على شبكة الانترنت الفايبر والواتس اب والسكاي بي وكل البرنامج .

انتظروا بالقريب العاجل سيتم الكشف عن 3000 جهاز جوال مسروق والكشف عن جرائم عديده من المعاكسات والتي ستؤدي الى الكشف جرائم سرقات وقتل كان يتم التغطيه عليها بحجة ان شركة جوال لاتقوم بالتعامل مع الاجهزه بقطاع غزه تمسكا بالشرعيه وان هذه الخدمات موقوف العمل بها .

حتى لو يتم العثور على جهاز جوال النود 4 فانا سعيد ان شركة جوال بدات تدفع جزء من استحقاقات الشعب بشكل مساعدات طبيه ومستلزمات اضافه الى دفع مبالغ من تحت الطاوله لايتم التبليغ عليها للسلطه الرسميه في الضفه الغربيه واتمنى ان يتم اجبار شركة جوال وشركات مجموعة الاتصالات الفلسطينيه على دفع الاستحقاقات المجتمعيه وزيادة تبرعاتهم للرياضه والمؤسسات المجتمعيه بكافة انواعها بما يتناسب مع الربح الذي تربحه من قطاع غزه .

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع