ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
مستوطنون يقتلعون عشرات الاشتال من أراضي استصلحها مركز أبحاث الأراضي
13/03/2011 [ 22:00 ]
تاريخ اضافة الخبر:

رام الله -  فلسطين برس - قال مركز أبحاث الأراضي إن قطعان المستوطنين من مستوطنة البؤرة الاستيطانية قد قاموا بمداهمة أراضي مستصلحة في قرية صرة الواقعة على بعد 10 كم غربي مدينة نابلس، وأقدم المستوطنون على قلع 60 شتلة زيتون و17 شتلة لوز في موقع بير الغزال في قرية صرة.

حيث فوجئ المزارع خالد محمد علي هندي صباح يوم الجمعة باقتلاع عدداً من الاشتال في أرضه البالغة مساحتها 6 دونمات و مصادرتها من قبل مستوطي 'جلعاد' بعد قلعها، حيث تبعد المستعمرة عن أرضه حوالي 300م من جهة الغرب.

يذكر أن المزارع خالد أحد المستفيدين من 'برنامج تحسين مستوى المعيشة في الأراضي الفلسطينية المحتلة – (الضفة الغربية)' والممول من مكتب الممثلية الهولندية (NRO) والذي ينفذه مركز أبحاث الأراضي.

حيث أن هذا البرنامج ينفذ من قبل خمس مؤسسات أهلية فلسطينية عاملة في القطاع الزراعي والتنمية الريفية بإدارة جمعية التنمية الزراعية (الإغاثة الزراعية).

يذكر أن المستوطنين استهدفوا الموقع للمرة الثانية، ففي التاسع من شباط 2011 قاموا بالاعتداء على الأراضي المستصلحة من قبل مركز أبحاث الأراضي، حيث أقدموا على قلع 28 شتلة زيتون ولوز تعود للمواطن محمد حسن إبراهيم.

نبذة عن البؤرة الاستيطانية 'جلعاد':

تعتبر 'جلعاد' بؤرة استيطانية يوجد بها عشرات الكرفانات وهي مقامة على أراضي قرى جيت وصرة وتل وتقع إلى الغرب من قرية صرة ويفصلها عن القرية شارع رقم 60 وهو شارع التفافي يبدأ من أراضي دير شرف غرب نابلس ويمر باراضي قوصين وجيت وصرة وتل ومادما وبورين وصولاً إلى شارع حوارة جنوب نابلس.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع