ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
تفاهمات جرت لوقف رد سرايا القدس
أمن حماس ينتشر على الحدود والمحاور الرئيسية لضبط المقاومين
20/01/2014 [ 10:14 ]
تاريخ اضافة الخبر:

خاص فلسطين برس,

نشرت الحكومة المقالة التي تديرها حركة حماس في قطاع غزة عناصر " الضبط الميداني " على العديد من المحاور الرئيسية والشريط الحدودي الفاصل بين قطاع غزة وإسرائيل لمنع عناصر المقاومة من الرد على جرائم الاحتلال المتواصلة على قطاع غزة.

وقال شهود عيان إن حركة حماس نشرت عناصرها بشكل لافت على مفترقات الطرق الرئيسية وشارع صلاح الدين والمناطق الشرقية من قطاع غزة, فيما شرع عناصر حماس بتفتيش السيارات في محاولة منهم لمنع عناصر المقاومة من إطلاق الصواريخ على إسرائيل رداً على العمليات العسكرية التي تستهدف قطاع غزة.

وأوضح الشهود لـ" وكالة فلسطين برس للأنباء" أن عناصر حماس انتشروا الليلة الماضية بشكل كبير على طول الشريط الحدودي في مناطق التماس مع الاحتلال الإسرائيلي بعد رسائل قوية اللهجة وصلت إلى حركة حماس عن طريق الوسيط المصري أرسلتها القيادة الاسرائيلية تهدد بشن عملية عسكرية كبيرة ضد حكم حماس في غزة بعد صواريخ عسقلان.

وكانت مصادر فلسطينية كشفت لـ " بال برس" عن تعهد حركة حماس للوسيط المصري بلجم مطلقي الصواريخ في قطاع غزة لمنع أي عدوان إسرائيلي جديد على قطاع غزة.

وفي السياق قالت مصادر مطلعة أن حركة حماس تواصلت مع قيادة الفصائل المسلحة وعلى رأسها حركة الجهاد الاسلامي لمنع تصعيد الأمور في قطاع غزة.

ولفتت المصادر إلى أن تفاهمات جرت بين الفصائل بضرورة التزام الصمت وعدم الرد على محاولة اغتيال أحد عناصر سرايا القدس في غزة أمس في غارة إسرائيلية استهدفت دراجة نارية وسط شارع الصفطاوي شمال غزة.

إلى ذلك أعلن في مدينة أسدود اليوم تعطيل الدراسة خشية تصعيد الأوضاع الأمنية والرد على قصف غزة من قبل فصائل المقاومة.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وجه تحذير إلى حركة حماس أمس داعياً إياها للأخذ بتهديدات قياداته العسكرية على محمل الجد ووقف إطلاق الصواريخ من قطاع غزة.

 

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع