ارسل الخبر لصديق
|
|
|
|
|
PalPress
تسجيل دخول / تسجيل
الوزير عساف يعلن عن رزمة مشاريع زراعية في الأغوار
04/12/2013 [ 22:21 ]
تاريخ اضافة الخبر:

فلسطين برس.

أعلن وزير الزراعة وليد عساف اليوم الاربعاء، عن رزمة من المشاريع الزراعية في مناطق 'الجفتلك' و'سهل سميط' و'عين شبلي' و'سهل الفارعة'، في الأغوار الشمالية.

جاء ذلك خلال جولة نظمتها وزارة الإعلام ونقابة الصحفيين، لمجموعة من الصحفيين العاملين في الميدان، وطلبة الإعلام في جامعة بيرزيت في الاغوار الفلسطينية.

وأوضح عساف، أن من بين هذه المشاريع حفر آبار وتأهيل خطوط مياه، وطرق زراعية، وتوزيع الأشتال الزراعية، لاستكمال مشروع تخضير فلسطين وغيرها.

وقال عساف 'إن مشروعا لتأهيل كامل الآبار، وعددها 27 بئرا سيبدأ قريبا، من بينها 4 آبار في الجفتلك، و 10 في النصارية القريبة منها، على أن يتم استكمال المشروع كحد أقصى بحلول الصيف المقبل، إلى جانب توزيع الوزارة 1.5 مليون شجرة مثمرة على المزارعين، وزراعة 1.2 مليون شتلة بطيخ بهدف إعادة زراعة البطيخ إلى فلسطين.

وأشار الوزير، إلى أن الحكومة أقرت تعويض المواطنين الذين يتعرضون للترحيل وهدم مساكنهم ومنشآتهم ومصادرة معداتهم، والاعتداء على ماشيتهم، اعتبارا من منصف شهر كانون الثاني المقبل.

وأكد عساف أن الحكومة تضع منطقة الأغوار على رأس سلم أولوياتها، كونها تقع في دائرة الاستهداف الإسرائيلي، وتشكل نواة الدولة الفلسطينية، مثمناً صمود المزارعين على أرضهم باعتبارهم خط الدفاع الأول أمام إجراءات الاحتلال ومخططاته العنصرية.

وكانت وزارة الإعلام ونقابة الصحفيين اصطحبتا مجموعة من الصحفيين وطلبة الإعلام إلى منطقة 'الجفتلك' لإعداد تقارير عن المنطقة التي تتعرض يوميا لاعتداءات من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي، تشمل منع الدخول إلى الأرض، والحرمان من استغلالها، والهدم المستمر للمنشآت والمساكن، إلى جانب سرقة المياه، ومنع مواطني المنطقة من مد خطوط الكهرباء.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع